منتديات جبالة Montadayat Jbala
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

نبات التين : عجائب ودلالات (3) النوع الثالث من أنواع التين :شجر التين الأنثى أو الكرموس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نبات التين : عجائب ودلالات (3) النوع الثالث من أنواع التين :شجر التين الأنثى أو الكرموس

مُساهمة من طرف محمد المُدني في السبت يونيو 11, 2016 1:35 am

نبات التين : عجائب ودلالات (3)
النوع الثالث من أنواع التين :شجر التين الأنثوى أو الكرموس
 
تعتبر شجر التين الأنثى أو الكرموس، من بين أقدم الأشجار المغروسة على الأرض ، والكرموص : التين و الكرمة .شجرة التين و الصاد للجمع على قاعدة الإفرنج من استعمالهم السين أو الصاد في الفرق بين المفرد و الجمع1.وهو مردود لأن معنى الكرم عند العرب العنب لا التين.
 وقد ورد اسم التين مرة واحدة في القرآن الكريم وذلك في سورة واحدة حملت اسم نبات التين،وهي سورة (التين)،وهو من طعام أهل الجنة2. وبالطبع متشابهة  فاكهة الآخرة للدنيا في الشكل واللون فقط،ومختلفة في الطعم والريح، لقوله تعالى:﴿كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُوا هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا﴾3.
ولقد أقسم الله تعالى بفاكهة التين، وهو لا يقسم إلا بعظيم، وقسمه دليل حقيقي على أهمية هذه الفاكهة، وإشارة هامة إلى أن لها فوائد ومنافع جمة4.
وجاء ذكر التين أيضاً في الكتاب المقدس نحوSadفانفتحت أعينهما وعلما أنهما عريانان. فخاطا أوراق تين وصنعا لأنفسهما مآزر)5،ونحوSadمن ثمارهم تعرفونهم. هل يجتنون من الشوك عنباً أو من الحسك تيناً)6.

و شجر التين الأنثى أو الكرموس أصناف،وتبعاً لذلك تختلف صفات ثماره من حيث الشكل واللون.كما أن ثمار التين تؤكل طازجة في فصل الصيف. لذا تنزح الأسر من المدن إلى الأرياف ، يتفيأون بظلال أشجار التين، ويجولون بأبصارهم في جناتها وأشجارها، ويتنسمون طيب ثمارها،فتنتعش بها نفوسهم.
كما يمكن تجفيفها للاحتفاظ بها ،إما بتفريعها (لتصبح ما يدعى الشريحة)، ويمكن تجفيفها كما هي، وقد تُجمع أحياناً بحبل (على شكل أزلاك).
هذا وقد سبقت الإشارة  و تستعمل ثمار الذكار في تلقيح ثمار التين الأنثى (شجرة الكرموس) بواسطة حشرة طفيلية الدبور7 (باللاتينية  Blastophaga)،حيث تبيض بعد التزاوج  فيما بينها (الاناث لها اجنحة على عكس الذكور التي تفتقر الى ذلك) داخل أزهار ثمار التين البري أو (الذكار)،حيث يتلاءم هذا الزنبور مع أزهاره،والتي ينحصر دورها في صيانة بيض الحشرة وتغذية يرقاتها.بعدها يفقس الجيل الحديد من الحشرة بعد شهرين ويتطور داخل ثمرة(الذكار). ويخرج أواخر فصل الربيع وأوائل فصل الصيف عندما تنضج ثمار التين البري. وأثناء خروجه من فتحة العين ( ostiole ) التي توجد بها أزهار ذكرية، تغطي حبوب اللقاح أجسام الحشرة،التي تطير إلى أزهار أنثوية لتينات أخرى(شجرالكرموس). لتصل إلى  ثمار شجرة تين (أنثى) ،وهي لا تزال صغيرةً ولم  تنضج بعد. وبذلك تنقل حبوب اللقاح (الذكرية) إليها، فيتم تلقيح تلك الأزهار الأنثوية.ويتم التلقيح بين الشجرتين رغم بعدهما، وذلك بانتقال حب اللقاح ( pollen) من سداة  شجر الذكار(etamine) إلى مدقة شجرة التين الأنثى ( pistil)،ويدعى هذا النوع من التلقيح بالتلقيح الحشري،وتدعى الأزهار التي يتم تلقيحها بواسطة الحشرات حشرية التلقيح. 
ويعتبر النظام الزهري للتين وعلاقته مع التلقيح الحشري من الظواهر العجيبة في بيولوجية الأزهار.فلا يمكن لثمار التين الأنثوي أو الكرموس أن تنضج ويكبر حجمها إلا إذا حدثت عمليتي التلقيح  والإخصاب،عكس الباكور.و فاكهة  التين مفيدة،وثماره حلوة ذات طاقة حرارية جيدة إذ تصل نسبة السكر في بعض أنواعه إلى 19% من وزن الثمرة. وأهم ما يميز التين هو احتواء ثماره على نسبة جيدة من الكالسيوم والفسفور ما يعني أنه مهم لبناء العظام. ولتقريب الأمر: إذا كنا نعتبر أن الحليب مصدر مهم للكالسيوم، وأن 100 جرام منه فيها حوالي 90 ملجراماً من الكالسيوم فإن 100 جرام من التين الجاف فيها حوالي 150 ملجراماً من الكالسيوم، كما أن 100 جرام من التين الطازج فيها أكثر من ثلث كمية ما تحويه 100 جرام حليب من الكالسيوم. بجانب هذا فإن نسبة الكالسيوم إلى الفسفور في التين تعتبر مثالية لحاجة جسم الإنسان، وهي بذلك تضاهي النسبة الموجودة في الحليب. كما أن في التين نسبة جيدة من الحديد والمغنسيوم وفيتامين «أ» و«ج»، وحمض الفوليك والزنك والصوديوم ونسبة عالية من البوتاسيوم.8
ولثمار التين فوائد كثيرة،حيث يستعمل لعلاج الإمساك، وكلبخة لعلاج الجروح، ومادة مطهرة، ويزيد مدة القذف، ولعلاج الثاليل، والبواسير، وحالات الصرع، وتقرحات الفم، والتهاب الفم واللوزتين، وعلاج البهاق، والنقرس. وخلّ التين أحسن مطهر ومعالج للكدمات والجروح 9 .
 كما أن لثمار التين دور مهم في علاج الضعف الجنسي عند الرجل10.  
لذا فسر محمد بن سيرين رؤية شجرة التين في المنام: رجل غني وسخي ومعطاء. وأكل التين: يدل على كثرة الذرية والنسل والأولاد11 .  
ويمكن أن تؤكل أوراق التين فهي غنية بالمعادن وبخاصة الحديد، كما أن بها نسبة جيدة من البروتين.  وتمثّل أوراق التين المتساقطة غذاء مفضلا للماشية وخاصة مع بداية فصل الخريف.
ومن الأمثال  الشعبية لثمرة التين :
- (حلوف كرموس)،والحلوف هو الخنزير، والكرموص هو التين وهذا المثل يضرب للشيء و مثله أي كما الحلوف كما الكرموص(فحال فحال).وأصله كما يقول صاحب كتاب قصص وأمثال من المغرب: "حكوا أن رجلا من أهل الجبل اصطاد خنزيرا بريا، وعرض على صاحب له أن يحملاه إلى حيث يسلخانه ويشويانه ويأكلانه. فقال صاحبه: إن الخنزير محرم جملة، فكيف نستجيز أكل لحمه أو نستحله؟ قال: هو كذلك. وانصرف بالوحش. ثم ما لبث يسيرا إذ عاد ومعه سلة تين، وقال: هلم إلي نأكل ما اشتريته ببعض ثمن الصيد، فقال صاحبه عندها هذه المقالة: (حلوف كرموس).
-(احسابلوا الكرمة و فيها الكرموص،ساعة هي خربة و فيها  غي الناموس)،ويضرب لمن ظن خيراً  لكن الحقيقة عكس ذلك.
-(كَتْبانْ الكرْموصَة كَتْبانْ الغِيسَة)،والمقصود بالمثل موسم الكرموس مؤشّرٌ على بداية موسم الأمطار،أي تعقبه بداية سقوط الأمطار،ويتوالى فصل الشتاء خلف فصل الخريف.
-(لي طابْتْ كَرْمُصْتو كتْجْنا)،ويضرب لمن استكمل وانتهى أجله،تُسلّم روحه إلى بارئها،لتخلد في دار البقاء .
ولا يفوتنا في هذا المقام الإشارة والتنبيه إلى الأكلة العجيبة التي تهيأ من ثمار التين الصغيرة(غير الناضجة)،والتي تدعى زعلوك التين،حيث يفوّر الثمار لتذهب مرارته،ثم يفعس،ويطبخ على مهل مع شرمولة تحوي ثوم محكوك،وملح و وفلفل أسود(يبزار) و كمون وفلفل أحمر( تحميرة )،مع زيت زيتون ،وقليل من عصير الليمون (الحامض) .ويقدم الطبق ذو المذاق الرائع.
وبهذا نأتي على ختام الحلقة الخيرة لسلسلة هذه النبتة العجيبة، وقد حوت من أسرار  وعجائب ودلالات،وخصوصاً ما تعلّق  بأنواع تكاثرها وتلقيحها وإخصابها.حيث  نجد التوالد العذري أو التكاثر العذري أو التلقيح العذري(او ما يسمى   parthénogénése ) عند النوع الأول لنبتة البَاكُور، والتي تحمل أزهارها  أمشاجاً  أنثوية فقط وبدون حدوث إخصاب أو تلقيح يتمكن جدار المبيض من تكوين الثمرة.
أما النوع الثاني فهو التين البري والمعروف  بشجرالذكار و يعطي ثمارا لا تؤكل ،ولا تستعمل ثماره إلاّ في تلقيح ثمار التين الأنثى (شجرة الكرموس) بواسطة حشرة طفيلية الدبور التي تنقل حبوب اللقاح لتلقيح الأزهار الأنثوية للتين الأنثوي ، ،ويدعى هذا النوع من التلقيح بالتلقيح الحشري،وهو من الظواهر العجيبة في بيولوجية الأزهار.
وأخيرا النوع الثالث وهو التين الأنثوي،وهو الصنف المغروس من طرف الفلاحين،ويتم تلقيح أزهاره وإخصابها بالتقاء المشيجين الذكري والأنثوي كما هو معروف في الإخصاب عند جميع النباتات.
وأكتفي بهذا القدر مخافة الإطالة ،وإلاّ لسردنا صفحات  وصفحات حول هذا النبات العجيب،وإني على يقين لن تكفينا للإحاطة بأسراره.
-----------------------------------------------------
1) معجم الفقيه الرهوني:136
2) يُنظر الآثار المروية في الأطعمة العطرية ،باب كلوا ، فلو قلت أن فاكهة نزلت من الجنة بلا عجم (رقم الحديث: 124).ونص حديث المرفوع: حَدَّثَ الْفَقِيهُ الْمُقْرِي أَبُو الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ مَنْصُورٍ قِرَاءَةً عَلَيْهِ ، قَالَ : أنا أَبُو مُحَمَّدِ بْنُ عُبَيْدِ اللَّهِ فِيمَا أَذِنَ لَنَا فِي رِوَايَتِهِ عَنْهُ ، قَالَ : نا أَبُو بَكْرِ بْنُ الْعَرَبِيِّ ، قَالَ : أنا أَبُو الْحُسَيْنِ الْمُبَارَكُ بْنُ عَبْدِ الْجَبَّارِ ، نا أَبُو الْفَتْحِ عَبْدُ الْكَرِيمِ بْنُ مُحَمَّدٍ ، أنا أَحْمَدُ بْنُ شَاذَانَ بِقِرَاءَةِ وَالِدِي عَلَيْهِ ، نا أَبُو عِيسَى جُبَيْرُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، نا إِسْحَاقُ بْنُ يُوسُفَ ، نا مُحَمَّدُ بْنُ خُزَيْمٍ ،نا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ ، نا عِيسَى بْنُ يُونُسَ ، عَنِ الأَوْزَاعِيِّ ، َنْ يَحْيَي بْنِ أَبِي كَثِيرٍ ، عَنْ أَبِي سَلَمَةَ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : أُتِيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِطَبَقٍ فِيهِ تِينٌ فَأَطَلَّ ، وَقَالَ لأَصْحَابِهِ : " كُلُوا ،فَلْو قُلْتُ أَنَّ فَاكِهَةً نَزَلَتْ مِنَ الْجَنَّةِ بِلا عُجْمٍ ، لَقُلْتُ : هَذَا التِّينُ ، كُلُوهُ ؛ فَإِنَّهُ يَقْطَعُ الْبَوَاسِيرَ وَيَنْفَعُ مِنَ النِّقْرِسِ " .
3) البقرة:25.
4) التين كنز من المعادن والألياف، والعناصر معدنية، كالسيوم، والفسفور، والحديد، والصوديوم، والبوتاسيوم، والمغيسيوم، والزنك، والكبريت، والفيتامينات، منها A و B1 و B2 وC، والماء 23%، والبروتين 4%، والدهون 1.3%، والكاربوهيدرات 69%، والسكريات، والألياف، والأحماض، والأنزيمات. يُنظر نباتات طبية من القران الكريم والسنة النبوية لمظفر أحمد الموصلي:185.
5) سفر التكوين: الإصحاح 3 - أية 7.
6) إنجيل متى : الإصحاح 7 – أية 16.
7) الدَبّور ويسمى أيضاً الزنبور،وهي  حشرة صغيرة من رتبة غشائيات الأجنحة ورتيبة ذوات الخصرالتي هي ليست من النحل ولا النمل. تشبه الذبابة وتسمى علميا بلاستوفاگاپسينيس Blastophagapsenes ،وبالعربية إبرة التين (نوع من حشرات تنتمي إلى فصيلة الأبرات تخصب التين).  يُنظر:معجم مصطلحات علم الحشرات لمجمع اللغة العربية : 353.
Cool مجلة (عالم الغذاء) عدد (2) بتاريخ (يوليو 1998م -ربيع الأول1419هـ)/94.
9) نباتات طبية من القران الكريم والسنة النبوية لمظفر أحمد الموصلي:185.
10)نفسه.
11) تفسير الأحلام الكبير:حرف التاء
12) قصص وأمثال من المغرب للأستاذ الحسين بن علي بن عبد الله:1/157.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
           
             وكَمْ من حَسَراتٍ 
            فِي بُطونِ القُبورِ
avatar
محمد المُدني
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 217
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 24/06/1969
تاريخ التسجيل : 09/05/2016
العمر : 48
الموقع : تزران - كيسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى