منتديات جبالة Montadayat Jbala
الأسرة المسلمة 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا الأسرة المسلمة 829894
ادارة المنتدي الأسرة المسلمة 103798

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات جبالة Montadayat Jbala
الأسرة المسلمة 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا الأسرة المسلمة 829894
ادارة المنتدي الأسرة المسلمة 103798
منتديات جبالة Montadayat Jbala
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الأسرة المسلمة

اذهب الى الأسفل

الأسرة المسلمة Empty الأسرة المسلمة

مُساهمة من طرف العتيق الجمعة سبتمبر 21, 2012 10:54 pm


* الأسرة المسلمة هي نواة المجتمع الصالح ، ذلك أن صلاح الفرد من صلاح الأسرة ، كما أن صلاح المجتمع برمته هو نتيجة حتمية لصلاح الأسرة ، لذا نجد الاسلام قد اهتم بها أيما اهتمام ، اهتم بتأسيس تكوينها ، وأسباب دوام ترابطها حتى تظل شامخة تسودها المحبة ، وتلتقي حولها مشاعر المودة والرحمة ، المشار اليها في الآية الكريمة :" ومن ىياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا اليها ، وجعل بينكم مودة ورحمة " .
ولتعيش الأسرة المسلمة وحدة شعور ، ووحدة تعاطف وتراحــــم ، يقول تعالى : " هن
لباس لكم وأنتم لباس لهن " فالاشارة هنا الى الزوجين الكريمين باعتبارهما أبرز دعائم الأسرة ، بحيث اذا صلحا صلح باقي أفراد هذه الخلية المجتمعية ، واذا فسدا فسد الجميع
فالاية الكريمة تبين أن كلا الزوجين ضروري للآخر ، يقول تعالى : " هو الذي خلقكم
من نفس واحدة ، وجعل منها زوجها ليسكن اليها " وبالتالي فاننا لا نتصور حياة مستقيمة اذا هدمت أركان الأسرة الأساسية ، ولنا أن نقول ببطلان ادعاء من يقول عكس ذلك .
ولتستمر الأسرة قائمة ، لا بد أن تتمركز على التفاهم ، كما لا تنجح في علاقاتها الا
بالتشاور ، ولا تستمر حياتها الا على التراضي .
ولنا أن نتمثل تلك الأسس في رضاع الأولاد وفطامهم ، ولو بعد انفصام الزوج عن الزوجة ، يقول تعالى : " والوالدات يرضعن اولادهن حولين كاملين ، لمن أراد أن يتم الرضاعة " الى قوله تعالى : " فان أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما " .
ان الأسرة التي تسعى الى تحقيق السعادة ، وتبحث عن الاستقرار ، تبني حياتها على أسس متينة أبرزها :
- رعاية واحترام الحقوق بين الزوجين .
- المعاشرة بالمعروف .
...
فتبادل مشاعر المحبة والاحترام بين الزوجين ، يقوي الروابط بينهما ، فيتحقق السكن النفسي الذي أشارت اليه الآية السابقة ( لتسكنوا اليها ) ، فبهذا السكن تأمن الأسرة من
التصدع والانشقاق ، وحتى اذا ما نشأ خلاف بين الزوجين ، فان المحبة الصادقة ستذيبه بحول الله وقوته .
ان الحكيم الخبير بنفسية عباده جعل المعاشرة بالمعروف درءا لكل مشاعر الكراهيى التي يجد فيها الشيطان ضالته ، وهي هدم كيان الأسرة وتعكير صفوها ، يقول عز وجل :
" وعاشروهن بالمعروف ، فان كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا " ، يقول الامام ابن كثير رحمه الله في تفسير هذه الآية : أي : فعسى أن يكون صبركم في امساكهن مع الكراهية فيه خير كثير لكم في الدنيا والآخرة .
وعليه ، فان الجاهل بهذه الأحكام يجني على نفسه وزوجه وعياله واقاربه جميعا ، حين
يستبدل المودة والرحمة بالكراهية وبالعناد والتحدي ، اذ لا شيئ أكثر من العناد في تدمير الأسرة ، ذلك أن الخلافات الصغيرة تصبح بالعناد كبيرةوعلى العكس فان الخــــــــلافات
الكبيرة تصبح باللين والصبر صغيرة ، فليس بدعا أن تتصدع أسر ويتشتت شملها وهي في بداية الطريق نتيجة لهذه الخلافات البسيطة .
وعليه ، فان السرة المسلمة مطالبة بحماية نفسها قبل حدوث الشقاق ، وان كانت الحياة - كما يعلم الجميع - لا تصفو دائما .

........... يتبع ............... مع تحيات العتيق

العتيق
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1509
درجة التقدير : 6
تاريخ الميلاد : 01/01/1951
تاريخ التسجيل : 17/04/2011
العمر : 72
الموقع : البريد أعلاه وكذا منتدى جبالة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى