منتديات جبالة Montadayat Jbala
في رحاب التعابير الشعبية 2 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا في رحاب التعابير الشعبية 2 829894
ادارة المنتدي في رحاب التعابير الشعبية 2 103798
منتديات جبالة Montadayat Jbala
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

في رحاب التعابير الشعبية 2

اذهب الى الأسفل

في رحاب التعابير الشعبية 2 Empty في رحاب التعابير الشعبية 2

مُساهمة من طرف العتيق في الإثنين أبريل 16, 2012 6:16 pm


نلاحظ أيضا أن المحاجي يحرص على ادخال عنصر الفكاهة والضحك في أحاجيه وألغازه ، فاذا ألقى / طرح لغزا بلهجة تخالف لهجته يحرص أيضا على الوضوح ، بحيث يكون اللغز قابلا للحل ، واذا كان صعبا فانه يساعد المستهدف من اللغز بذكر الحرف الأول كالسين في قوله :" سالتك : على اللي متكنى بالسين ، والسين تحت اقدامي بارك ، عيط ن جارك وجار جارك ، وكوليه راني في عارك "تتعقد الأمور أكثر بعد أن يضحك الحاضرون من رطانة المحاجي المقلد لهجة "العروبية"ووجه الصعوبة في هذا اللغز يكمن في كون المستهدف لا يعـــــــرف منـــاخ العروبية الذيــن يضطرون الى الترحال بمواشيهم من مكان الى آخر بحثا عن الكـــــــــلأ ، والذين يتخذون من الخيام المتراصة جنبا الى جنب مسكنا لهم ، ولما أحس ساكن الخيمة الأولى بتعرضه للسرقة ، تظاهر وكأنه يحاجي للجار الجنب بقوله : على متكنى بالسين ...هذا ليس لغزا للتسلية وانما هو ضرب من الاستغاثة بالجيران لاشعارهم بالخطر ومطالبتهم بانجاده ، "فالسارق تحت اقدامي بارك" يعني أن اللص على باب خيمتي متربصا بي ، " عيــــط نجارك وجار جارك وكوليه راني في عارك " تعني فليستنفـــر كل منكم جاره من أجل نجدتي ، وهكذا يتوهم اللص أن سكان الخيام منشغلـــــون بألغازهم ، وأن الفرصة مواتية للانقضاض على أولهم .
يلجأ الجميع الى حل اللغز بتعداد الأسماء المبتدئة بحرف السين فيقـــــول أحدهم : السنسلة ، ويقول الثاني : الساقية ، ويقول الثالث السينيـــة ...
كل ذلك والمحاجي يرد على كل منهم : قريبة من السنسلة ، قريبـــة من الساقية ..فيفطن الجميع الى عدم جدوى اجاباتهم ، فلا ينتظـــــــرون الا التحمير بشكل يناسب سن المحاجى لهم كما سنسمع :" حمرتك * دبرتك
دوزتك بحار بحار* رفدت عليــك شــــواري د لمحار ، دوزتـــك الديــر الدير...." دون أن يشفق منهم كما فعل مع الصغار الذين حظوا منه بالتوقير في وجه النبي صلى الله عليه وسلم .أما اذا فطن المحاجي الى قلق المستهدف بالمعنى القدحي لتعابير التحمير ، تدارك الموقف مستطردا:
" ...دوزتك على المغاير * وكلتك غربال د الفطاير " فترى الحاضرين يضحكون ، فصاحبنا محظوظ بمروره على قرية المغاير القريبة من قرية الزياتين غرب مدينة طنجة ، تلك التي يعرف أهلها بكرمهم أو ربما بشحهم ، بينما اذا اراد أن يقلق أحدهم قال له : " دوزتك على مديونا* تاكل الخرا د عيونا ( عيوناتسمى به البقرة ) ، فالأول يأكل الفطاير/ الرغائف ، بينما يأكل الثاني لسوء حظه ( الخرا د عيونا/ روث البقرة )
وأخيرا ترى المحاجي يفسر لغزه بالسارق الذ كان يتربص بالخيمة الأولى كما أشرنا .
وقبل أن نشير الى الأحاجي الطويلة لا بد أن نشير الى ما تهدف اليه تلك الألغاز من معارف ، فضلا عن شحذ الذاكرة ، اذ لا يخفى ما يتضمنه اللغز الأخير من تضامن وتآزر ليس فقط بما يفرضه الجوار من مد يد
المعونة الى الغير ، واتما يرمز الى تشكيل الخيام وبنائها بكيفية تجعل المساعدة العاجلة ممكنة .

العتيق
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1509
درجة التقدير : 6
تاريخ الميلاد : 01/01/1951
تاريخ التسجيل : 17/04/2011
العمر : 69
الموقع : البريد أعلاه وكذا منتدى جبالة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى