منتديات جبالة Montadayat Jbala
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد يونيو 26, 2016 1:04 am

ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)
نشر بتاريخ الجمعة, 24 حزيران/يونيو 2016 10:36
كتب بواسطة: إسلام مغربي
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
بهدوئه المعروف، واتزانه المعرفي الحاسم، وضع الفقيه أحمد الخمليشي حدا لأسطورتين مؤسستين من أساطير العلاقة النبوية مع النساء.
وكان واضحا في ذلك، بلا لف ولا دوران:
ف لا خديجة كانت في الأربعين من عمرها عند زواجها بالنبي
ولا عائشة كانت في التاسعة من العمر عند زواجه بها..
ولنا أن نتصور الوضع الذي سيكون عليه تراث كامل من الفقه والسلوك الشرعي الذي تأسس على هاتين «المقولتين»..
بالنسبة لمدير دار الحديث الحسنية، فالروايات التي تنطلق من زواج الرسول بعائشة في سن التاسعة لتبرير وشرعنة زواج القاصرات «سخيفة»، وجزء من متن المغالطات، يمررها بعض الفقهاء لتبرير هذا النوع من الزواج.
بالنسبة للفقيه، هناك بُعْد تحايُلي، يجعل النبوة مجالا للتعويض النفسي والتعويض بجعل العقيدة في خدمة .. الكبت الجنسي !
السي أحمد الخمليشي يرى «أنها شائعة، الغرض منها النيل من الرسول عليه الصلاة والسلام، وتبيان أنه كان منبوذا في فترة ما قبل الوحي حيث تزوج بخديجة ذات الأربعين سنة، واستغل النبوة للزواج من صغيرات في السن».
لا أعرف وضوحا فاق وضوح السي أحمد …المعروف بعزلته العالمة وترفعه الأخلاقي عن خوض في أيِّ من المهاترات التي تستهوي الكثيرين ..
وأكد مدير دار الحديث الحسنية أن رواية زواج الرسول من خديجة خاطئة، فلا امرأة حسب التحليلات الطبية الحديثة تستطيع أن تلد ستة أبناء وهي فوق الأربعين سنة»..
وبذلك فقد استند إلى الطب الحديث، وعلم الأجنة ، لكي يفند ما دأب الفقهاء وعموم المسلمين على اعتباره «حدثا صحيحا»!
بل إن الفقيه الحديث انطلق من الحداثة نحو التراث لكي ينظر بعين العلم الحديث والعقلانية الحديثة إلى تراث نعتبره »مقدسا« فقط لأنه يروى عن النبي عليه الصلاة والسلام.
والوقائع والاجتهادات التي صرح بها مدير دار الحديث الحسنية في لقائه الشيق مع برنامج «حديث الصحافة»، تعد في مرتبة الثورة الهادئة، التقية والفصيحة، من زاوية بلاغة الوضوح المعرفي والموقف العقلاني في تناول قضية شائكة محاطة بالكثير من اللغو..
قصة عائشة بدورها تم فيها موقف واضح لا غبار عليه، ينزع الطابع المرضي عن الرواة براوية أحاديثه وسيرته.
ولم يكتف بذلك بقدر ما نسف من خلال دحضها الأساس «الشرعي« الذي يقيم عليه دعاة الزواج بالصبيات والطفلات دفاعهم!
ويتضح من خلال مرافعات الأستاذ الخمليشي، أن الكثير من المواقف، بل من الرجعيات المتحكمة في الذهنية الإسلامية اليوم، لا يمكن تفكيكها ونقضها إلا من خلال إعادة قراءة سيرة نبي الإسلام من زاوية عقلانية، منطقية ، تستلهم العلوم والتراكمات المعرفية..
فقضية عائشة وخديجة، حجرا الزاوية في فهم متناقض ونكوصي للوضع الذي يجب أن تكون عليه العلاقات بين المسلمات والمسلمين..
ومن سوء حظنا أن أحد الفضاءات الحديثة، إن لم نقل الحداثية، من قبيل القضاء لا تسلم من الاختراقات، بعد أربعة عشر قرنا ، وإحياء الأساس اللاتاريخي للسلوك المدني للرسول الكريم.
ومن ذلك ما تم تداوله في الآونة الأخيرة عن قاض سمح لزوج ما بالزواج لأن الزوجة الأولى لا تلد … الذكور..!
ماذا لو أننا سحبنا هذا الحاضر على الماضي… بطريقة معاكسة لما فعله فقيهنا وأستاذ الأجيال السي أحمد الخمليشي، ووضعنا ملف عائشة زوج الرسول بين يديه؟
أولا كان سيبيح للنبي طلاقها…
لا بسبب حديث الإفك، بل بسبب قضاء الإفك…
وذلك لأنها لم تنجب:لا ذكورا ولا إناثا..
وإذا نحن عرضنا عليه »ملف« الزوجة الرشيدة خديجة، فإنه لن يجد تناقضا ولا حرجا في أن يبيح طلاقها بعد أن توفي أبناؤها الذكور رضوان الله عليهم!!!
نحن في ورطة حقيقية فعليا مع القراءة الجامدة والبدائية لسيرة النبي المدنية !
من سوء حظ العقل في بلاد المسلمين أنه لا يجد أتباعا كثيرين، ومن سوء حظه أن الغريزة تعلو كثيرا عليه، كلما تعلق الأمر بتراثنا الديني..
لهذا يجد نفسه وحيدا، حتى في الأوساط التي كان عليها أن تعتبر…. أن الجرأة التي أبان عنها السي أحمد سند حقيقي في معركة العقلانية الإنسانية والروحية المطلوبة في بناء شخصية المسلمين.. عبر العقل لا عبر الأَسْطَرَة!
عبد الحميد جماهيري

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال

محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2142
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 61

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف غريبي في الأحد يونيو 26, 2016 1:16 am

نورتنا نورك الله سي محمد..ما احوجنا للمختصين لرفع اللبس والمغالطات على تراثنا .

غريبي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 284
درجة التقدير : 1
تاريخ الميلاد : 02/05/1963
تاريخ التسجيل : 05/06/2012
العمر : 53

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد المُدني في الأحد يونيو 26, 2016 3:55 am

أجدتم وأفدتم 
أقول :إن كتب التراث محشوة بالغث والسمين وخصوصاً كتب السير والمغازي،بل قد تجد فيها روايات متضاربة،لذا كان المحدثون (علماء مصطلح الحديث) لا يقبلونها.
ومما تجدر الإشارة إليه،أن مهمة القدامى كانت تتمثل في جمع المادة العلمية (الروايات سقيمها وصحيحها)،وليس عيبا أن تضم الروايات الواهية.لكن يبقى على من وصلتهم من المتأخرين تنقيتها وتنخيلها من الشوائب باتباع المنهج العلمي.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
           
             وكَمْ من حَسَراتٍ 
            فِي بُطونِ القُبورِ

محمد المُدني
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 214
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 24/06/1969
تاريخ التسجيل : 09/05/2016
العمر : 47
الموقع : تزران - كيسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد يونيو 26, 2016 11:01 am

محمد المُدني كتب:أجدتم وأفدتم 
أقول :إن كتب التراث محشوة بالغث والسمين وخصوصاً كتب السير والمغازي،بل قد تجد فيها روايات متضاربة،لذا كان المحدثون (علماء مصطلح الحديث) لا يقبلونها.
ومما تجدر الإشارة إليه،أن مهمة القدامى كانت تتمثل في جمع المادة العلمية (الروايات سقيمها وصحيحها)،وليس عيبا أن تضم الروايات الواهية.لكن يبقى على من وصلتهم من المتأخرين تنقيتها وتنخيلها من الشوائب باتباع المنهج العلمي.
مؤكد المطلوب والواجب ما تقول (.....وليس عيبا أن تضم الروايات الواهية.لكن يبقى على من وصلتهم من المتأخرين تنقيتها وتنخيلها من الشوائب باتباع المنهج العلمي.)
غير أن الواقع المعاش يقول عكس ذلك ، فحين يتجرأ أحدهم ويلقي بالعقل يتعرض ربما لما لم يتعرض له الخمر من مالك ، ولأنه مطلوب بل وواجب النظر في التراث وفق المنهج العلمي الصحيح ، ربما نحتاج لقوة حامية لعلماء ومفكري النظر في التراث قصد تشذيبه وتنقيحه .. ولعلك ترى أن من بإمكانهم ذلك يرون في الأمر خطرا على ما هم فيه ..فياما سمعنا من جهلاء : العلماء ورثة الأنبياء .. لكنهم لم يحدثونا عن من هم هؤلاء العلماء .. إنهم ولا شك من إذا قالوا كلمة علم ونظر ، أحل دمهم من ذوي مسخ وذجر.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال

محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2142
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 61

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد يونيو 26, 2016 11:10 am

العلامة أحمد الخمليشي يتساءل لماذا لم يتحقق اﻹجتهاد.
بتاريخ 4 يونيو, 2016 - بقلم admin4
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ألقى فضيلة العلامة والمغكر الدكتور أحمد الخمليشي؛ مدير دار الحديث الحسنية مساء اليوم 4 يوتيو 2016 بقاعة العروض ب”مسرح للاعائشة” بالمضيق محاضرة علمية تحت عنوان “التجديد بين التنظير والويائل” من تنظيم ﻛﻞ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ ﻟﻌﻤﺎﻟﺔ ﺍﻟﻤﻀﻴﻖ ﺍﻟﻔﻨﻴﺪﻕ ﻭﺟﻤﻌﻴﺔ ﻗﺪﻣﺎﺀ ﺛﺎﻧﻮﻳﺔ ﺍﻟﻔﻘﻴﻪ ﺩﺍﻭﺩ.
في بداية المحاضرة أتى الدكتور توفيق الغلبزوري على ذكر جملة من مناقب المحاضر وإنتاجه العلمي والمعرفي كواحد من أهم فقهاء الدين والقانون الذي تتمحور مختلف أعماله على اﻹجتهاد دارسة ودعوة وتنظيرا في قالب فكري جريئ ومتزن.
رئيس جمعية قدماء تلاميذ ثانوية الفقيه داوود أشار في كلمته بالمناسبة إلى دواعي اختيار موضوع اﻹجتهاد كمحور لمحاضرة العلامة أحمد الخمليشي وكيف ظل سؤال التجديد والتقليد يشغل بال المشتغلين في الحقل الديني والمعرفي والفكري وظل تتجاذبه التقاطبات بين الرفض والقبول.
العلامة أحمد الخمليشي أشار في بداية محاضرته إلى أن للتجديد دلالات متباينة بمكن أن تتجمع في ثلاث معاني كبرى وإن كانت ليست دقيقة هي أيضا وتتجلى في اتجاه يرغب في تحييد الدبن؛ اتجاه سلفي (سلفيات) يعتبر اﻹجتهاد “بدعة وكل بدعة ظلالة وكل ظلالة في النار” واتجاه ثالث يدعو إلى قراءة نصوص الكتاب والسنة بمنظور أصول الفقه وقواعده.
وفي معرض محاضرته تساءل العلامة الخمليشي عن “السر” الذي يجعل العديد من اﻹجتهادات ولمدة قرن ونصف تقريبا وهي حبيسة التنظير ولم تتمكن من اﻹندماج في المنظومة والموروث الفقهي.
واعتبر المحاضر أن المشكل ينحصر ربما في وسيلة اﻹجتهاد ﻷنها غير قابلة للتحقق وكيف تتعثر دعوات اﻹجتهاد التي ينادي بها العشرات من المفكرين؛ وذلك لعدة أسباب فد يكون من بينها عدم اﻹعتراف للمعاصرين بصفة “المجتهد”.
العلامة الخمليشي اختتم محاضرته بتساؤل اعتبره مركزيا ومحوريا داعيا ألجمبع ﻷن يشتغل عليه وأن يبحث عن الجواب لماذا لم يتحقق اﻹجتهاد بالرغم من دعوتنا إليه مدة ما يزيد عن قرن ونصف من الزمن.
وفي ختام المحاضرة تم تكريم العلامة الدكتور الخمليشي من طرف المجلس العلمي المحلي لعمالة المضييق- الفنيدق حيث سلمه رئيسه الغلبزوري توفيق تذكار التكريم إلى جانب مجموعة من الهدايا الرمزية.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال

محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2142
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 61

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد المُدني في الأحد يونيو 26, 2016 2:56 pm

إن لكل عصر حاجاته ومتطلباته و مشكلاته، وبما إن الحوادث والنوازل متجددة وغير متناهية في المجتمعات الإنسانية،فالحاجة إلى الاجتهاد قائمة .لذا فالاجتهاد ماض لم يغلق،غير أن الاجتهاد المطلوب في عصرنا هو الاجتهاد المؤسساتي(الجماعي)، فلم يعد الاجتهاد الفردي كافيا وقادراً على تلبية المتطلبات لقصوره عن الإلمام بالتغيرات الاجتماعية، والطفرات الصناعية، والمستجدات الاقتصادية، والمشكلات السياسية، والتطورات العسكرية، والانقلابات التكنولوجية، والثورات الرقمية....
فالاجتهاد الجماعي في المجامع أصبح ضرورة تفرض نفسها.
وليس معنى هذا أن الاجتهاد الفردي ما عاد له دور في عصرنا الحاضر وإنما هو الأساس واللبنة للاجتهاد المجمعي، ونجاعة الاجتهاد المجمعي تقاس بمكانة أفراده ومجتهديه العلمية .

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
           
             وكَمْ من حَسَراتٍ 
            فِي بُطونِ القُبورِ

محمد المُدني
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 214
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 24/06/1969
تاريخ التسجيل : 09/05/2016
العمر : 47
الموقع : تزران - كيسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد يونيو 26, 2016 6:00 pm

في رأيي الاجتهاد الجماعي يجب أن يسبقه اجتهاد فردي في قالب وإن طبع بالمبالغة ، ذلك ان الاجتهاد الجماعي في مجتمعاتنا لا يكون إلا تحت الطلب إن نقل الأمر ، ولنا في مسألة مدونة الأسرة بالمغرب خير مثال ، خذ معي ملف تعديل أو تنقيع او مراجعة المنهاج الدرساي ، فإننا نضع لكل مكون لجانا ، هذه اللجان نعلم ولا نعلم المقاييس التي يختار أعضاؤها ، بل تصور معي المفارقة والنقاش الذي سيسود عندما تحضر لجنة مراجعة مقرر أو منهاج : (التربية الإسلامية / ويتحدثون اليوم عن التربية الدينية ، وتصور بهذه اللجنة السيد الزمزمي أو الفزازي جنبا إلى جنب مع آخر يستحضر علم الاجتماع وفكر ابن رشد .. خذ معي مسألة الإفطار في رمضان ونحن في رمضان ، واجمع لي في حوار بين مؤيد لحرية الإفطار وواحد شاهدت له مداخلة يعمل بمعد محمد السادس لتكوين الوعاظ ...
صحيح لكل حاجاته ، ولكن ما نراه ممن قد يكونون غدا في مجلس الحوار ، الحاجات جمعها وأحاطها ابن تيمية وأمثاله ..الخ.
الأخ المدني ، لم تفتح موضوعا شيقا للنقاش وحسب ، فقد تكون كل جملة من جمله موضوعا.
أتمنى أن ينخرط في البلد بكامله ، وطبعا عبر مؤسساته ودون مزايدة من أحد على أحد.
تحياتي.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال

محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2142
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 61

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثورة العلامة أحمد الخمليشي في قضية نساء المصطفى (صلعم)

مُساهمة من طرف محمد المُدني في الإثنين يونيو 27, 2016 2:03 am

الأخ الفاضل أصبت كبد المسألة،وما قصدته بالاجتهاد المؤسسي أو الجماعي هو حاجة ملحة في عصرنا ،يجتمع ويشارك في القرار كلّ أصناف مجتهدي الأمة من فقهاء وأطباء ومهندسون وعلماء النفس والتربية والاجتماع ،و...إذ لا يمكن لإحد ولوحده أن يفصل في المسألة دون استشارة ومشاركة ذوي الاختصاص.فمثلا كثير من الأدوية ليست من المفطرات،هل للفقيه أن يفصّل فيها؟ طبعا لا. بل لابد من الأطباء والصيادلة وعلماء الفيزيولوجيا لأنهم سيحدونها انطلاقاً من عدم احتوائها على مواد القيت (أي الغذائية).
ثم على الجميع أن يومن بثقافة الاختلاف وقبول الآخر،إذ أن الاختلاف لا يفسد للود قضية،بل إن الاختلاف حق مشروع وعلينا أن نتشرب ثقافة التعامل مع المخالف.فهذا رب العزة يقول :
[rtl](يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا) الحجرات:13.[/rtl]
[rtl](وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ(يونس: 99.[/rtl]
(وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً ، وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ إِلَّا مَن رَّحِمَ رَبُّكَ ، وَلِذَٰلِكَ خَلَقَهُمْ ) هود:  118-119.
وبالمناسبة ينظم المجلس العلمي المحلي بفاس دورة صيفية حول الاختلاف من المنظور الإسلامي :آدابه وأساليبه من 20 رمضان إلى 25 منه.
ومخافة الإطالة أقول:الزواج في بيت النبوة بعيد كل البعد عن الشهوة والنزوة الجنسية،فمن بين الأهداف مثلا من وراء الزواج من عائشة رضي الله عنها هو نقل الفقه ورواية الأحكام وخاصة ما تعلق بالنساء ولفترة طويلة بعد وفاة الرسول الأكرم،فقد روت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها من الأحاديث النبوية ألفين ومئتين وعشرة .بل وصححت مجموعة من الروايات للصحابة (كأبي هريرة وابن عمر وغيرهما)
أما عن عمرها عند زواجها فقيل تسع سنين وقيل وتزوجت النبي سنة وهي في عمر (14) سنة، وأنه كما ذكر بُني بها ـ دُخل بها ـ بعد (3) سنوات وبضعة أشهر، أي في نهاية السنة الأولي من الهجرة وبداية الثانية عام (624م) فيصبح عمرها عند الدخول 14 سنة أو 18 سنة كاملة.وكم تزوجت من بنات في هذا العمر وهن يبدون وافيات كالنساء ،خصوصا في أوساط يكون نموهن سريع. فما بال بنات العرب .

مع عاطر الشكر

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
           
             وكَمْ من حَسَراتٍ 
            فِي بُطونِ القُبورِ

محمد المُدني
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 214
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 24/06/1969
تاريخ التسجيل : 09/05/2016
العمر : 47
الموقع : تزران - كيسان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى