منتديات جبالة Montadayat Jbala
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

هل تعتقد انه آن الاوان للحذيث عن العنف الذي واكب استقلال المغرب سنة 1956؟ من تفضل ان يقوم بهذا الدور؟

33% 33% 
[ 3 ]
0% 0% 
[ 0 ]
0% 0% 
[ 0 ]
0% 0% 
[ 0 ]
67% 67% 
[ 6 ]
0% 0% 
[ 0 ]
0% 0% 
[ 0 ]
 
مجموع عدد الأصوات : 9

التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الخميس أكتوبر 31, 2013 6:52 pm

عرف المغرب عمليات تصفية جسدية بين اقطاب حركات المقاومة من جهة وبين احزاب الاستقلال، الشورى و الحزب الشيوعي من جهة اخرى.
عرف المغرب ايضا عمليات تصفية جسدية و مصادرة ممتلكات واتهام بالخيانة لمواطنين اتهموا بالتعامل مع المستعمر.
هل تعتقد انه آن الاوان للحذيث عن تاريخ هذه الحقبة ؟
بامكانكم اختيار اكثر من جواب واحد

شكرا على مساهماتكم.


عدل سابقا من قبل مصطفى ايت اعل في الخميس أكتوبر 31, 2013 10:42 pm عدل 2 مرات

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف جبلي في الخميس أكتوبر 31, 2013 9:44 pm

شكرا على إثارة هذه الصفحة من تاريخنا, الكتابات عنها قليلة، يزيد صعوبتها بعض الفاعلين فيها الذين مازالوا على قيد الحياة سواء من خلالهم شخصيا أو من خلال أبنائهم، بل وأحيانا في مناصب المسؤولية

جبلي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 278
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 31/12/1966
تاريخ التسجيل : 12/03/2011
العمر : 51

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الجمعة نوفمبر 01, 2013 2:59 pm

تحية طيبة،

فعلا الكتابة عن هذه الفترة قليلة لكن التوظييف لاحذاث الفترة بدأ يتزايد.
المثال على ذالك ما يلي:

1-بدات المندوبية السامية لقدماء المقاومين و جيش التحرير في اصدار مجموعة من الكتب عن الفترة. وهي عبارة عن سير ذاتية او مونوغرافيات جهوية للمقاومة و المقاومين. ميزة هذه الاصدارات انها تعطينا الفرصة لفهم الموقف الرسمي. (انظر موقع المندوبية للاطلاع على اصداراتها).

2-بعض الدراسات الجامعية: مثال كتابات الاستاذ محمد وحيد حول منظمة الهلال الاسود و غيرها من الاطروحات الجامعية حول الاحزاب (حسن الصفار حزب الاصلاح الوطني)...

3-المجاذلات السياسية بين بعض اقطاب الساحة السياسية. احيل هنا الى مثالين:
الاول يتعلق بالنقاش السياسي الذي اعقب تصريحات الكاتب العام لحزب الاستقلال الحالي قبل بضع سنوات حول دور بنبركة في احداث ما وقع  بعد 1956.
المثال التاني يتعلق بسكوت الاتحاد الاشتراكي عن احذاث 1956 و اعتبار تواريخ اختطاف بنبركة و اغتيال بن جلون دليل على عدم تورطه في تصفيات ما بعد 1956.

4-شهاذات نشرت بمبادرات فردية.وهنا احيل على بعض الامثلة:
اولا كتابات السيدالحاج احمد معنينو
ثانيا كتاب السيد عبدالله كيكر صاحب كتاب تجاوزات جيش التحرير الجنوبي
تالثا شهاذة اخر باشا لاكادير قبل الاستقلال  السيد المدني بن حيون التي نشرها بالفرنسية سنوات طويلة بعد لجوئه الى فرنسا
رابعا كتابات السيد المهدي التجكاني صاحب كتاب دار بريشة

ملاحظة اخيرة :
رغم ضعف المعطيات عن الفثرة يمكن ان نكتفي آنيا بادبيات الفترة (لمن يستطيع الوصول او اتاحت الوصول اليها) مثل: جرائد الفترة، الرواية الشفوية.

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف narjes ahmed في الجمعة نوفمبر 01, 2013 5:59 pm

كل الثورات تحتوي على خيانات و تصفيات ، هذا لا شك فيه 
لكن الجرأة للحديث عن هذا الامر و كشف ملابساته أمر صعب لان اغلب الخونة هم من يسيرون الحكومات و شوهوا التاريخ و تستروا على بعض  الجرائم التي قد تكون لهم يد فيها .
-بعض الاطراف لا يريدون الحديث عن تلك الحقب لانها قد تسيء الى ابناء الخونة -الذين لا علاقة لهم بجرم آبائهم ، 
-قد يجلب الحديث عن هذه الفترة الحرجة عارا لقبائل باسرها و قد يؤلب بعض الشعب عن بعض 
لذا فكر بعض من فكر في تأجيل كشف هذه الحقائق لكن الى متى ؟ لا ندري .
تظل الحقيقة في رأيي اجمل من كل الوجوه الجميلة الكاذبة .

narjes ahmed
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : انثى عدد المساهمات : 95
درجة التقدير : 3
تاريخ الميلاد : 16/04/1973
تاريخ التسجيل : 20/10/2013
العمر : 45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف غريبي في الأحد نوفمبر 03, 2013 12:12 am

أعتقد انه ما من مانع يوجد امام الحديث في هدا الموضوع ، وقد صدرت بالفعل الكثير من الكتب والشهادات والوثائق في نفس الموضوع ..لكن المؤكد ان اي عمل او بحث لا يصدر عن جهة علمية مستقلة كمؤسسات البحث التاريخي والعلمي التي تهدف الى الثوتيق الموضوعي لحفظ الداكرة وكشف الحقيقة ..فانها لا تعدو ان تكون سوى مزايدة سياسية توظف لاغراض.. محسوبة لصالح الجهة التي روجت لها سواء اكانت شخصيات او جهات حزبية او حكومية اواية مؤسسات غير مستقلة بما في دلك المندوبية السامية للمقاومة او هيئة الانصاف والمصالحة ..

غريبي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 298
درجة التقدير : 1
تاريخ الميلاد : 02/05/1963
تاريخ التسجيل : 05/06/2012
العمر : 55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد نوفمبر 03, 2013 12:27 am

[rtl]ت[/rtl]

[rtl]ميزت المرحلة الأولى من المقاومة المسلحة بالمقاومة في الجنوب والأطلس المتوسط والريف.[/rtl]
[rtl]بعد توقيع مولاي عبد الحفيظ على معاهدة الحماية في 30 مارس 1912، استمرت المواجهة الشعبية للإستعمار. ولتهدئة الأوضاع، عزلت فرنسا السلطان في 13 غشت، وسارعت لتعيين أخيه مولاي يوسف في اليوم التالي، قبل وصول أحمد الهيبة إلى مراكش " وصلها في 18 غشت ". وقامت فرنسا في نفس السنة بتحديد مناطق النفوذ مع إسبانيا. واستعمل المستعمرون الإسبان والفرنسيون أحدث الوسائل العسكرية لاحتلال المغرب. وجندوا أبناء المستعمرات، إضافة على الاعتماد على القواد الكبار المرتبطين بالإستعمار، للتوغل في البلاد. ورغم ذلك واجه المستعمر مقاومة شديدة في الجنوب والأطلس المتوسط والريف.[/rtl]
[rtl]1)المقاومة في الجنوب: تزعم المقاومة أحمد الهيبة بن ماء العينين؛ ففي 1912 خضعت له منطقة سوس، وسيطر أخوه على أكادير وتارودانت. وفي شهر غشت خضع له الجنوب المغربي باستثناء الموانئ وعبدة. وعبر الأطلس الكبير ووصل مراكش في 18 غشت، ومنها خرج لمواجهة الفرنسيين في معركة سيدي بوعثمان في 7/9/1912، لكنه انهزم لضعف عدد جنوده وعتادهم الحربي أمام القوات الفرنسية. وانسحب إلى الجنوب وتابع المقاومة حتى توفي سنة 1919، وتابع المقاومة أخوه مربيه ربه إلى 1934.[/rtl]
[rtl]2 )المقاومة في الأطلس المتوسط: لقي الفرنسيون مقاومة عنيفة من طرف القبائل بقيادة موحا أو حمو الزياني. وعندما احتل الفرنسيون مدينة اخنيفرة في 1914، شن المقاومون هجوما عنيفا وهزموا القوات الفرنسية في معركة الهري في نونبر 1914. لكن القوات الفرنسية استرجعت سيطرتها على المدينة، فاعتصم الزياني وأتباعه بالجبال إلى أن قتل في 1921.[/rtl]
[rtl]3 )المقاومة الريفية: بعد  اغتيال محمد أمزيان في 1912، الذي تزعم المقاومة الريفية في بدايتها، وسيطرة الإسبان على الريف، ظهرت مقاومة منظمة تزعمها في البداية عبدالكريم الخطابي قاضي بني ورياغل، ثم بعده غبنه محمد بن عبد الكريم، الذي ربط كفاحه بكفاح الشعوب التي تخوض الحروب التحررية. واعتبر تحرير الريف مرحلة  أولى لتحقيق استقلال المغرب. وحققت المقاومة الريفية انتصاراتها الأولى في جبل عريت وجبل إبران، لكن أهم انتصار حققته في معركة أنوال في يوليوز 1921 أمام القوات الإسبانية التي قادها الجنيرال سيلفستر. وفي 1924 لم يبق بيد الاسبان سوى العرائش وأصيلا وسبتة ومليلية. ونظم محمد بن عبد الكريم المناطق المحررة وفرض التجنيد الإجباري، فوجدت إسبانيا نفسها عاجزة عن احتلال الريف، فتحالفت مع فرنسا التي أصبحت تنظر بجدية لحركة الخطابي التي تهدد مصالحها. واستمرت المواجهات العسكرية ضد المستعمرين من 1924 إلى 1926 حيث سلم قائد الثورة الريفية نفسه للقوات الفرنسية، حقنا لدماء المسلمين. ونفي إلى جزيرة لاريينيونLaréunion  لمدة 20 سنة، ثم استقر في مصر لمتابعة النضال السياسي.[/rtl]
[rtl]واستمرت المقاومة في عدة مناطق إلى حدود 1934 حيث احتلت الجيوش الفرنسية والإسبانية ما تبقى من المناطق المغربية مثل تافيلالت وجبل صاغرو بعد إخضاع قبائل أيت عطا. وكذلك منطقة درعة والأطلس الكبير والصغير والمناطق الجنوبية الصحراوية. وفي نفس السنة عرفت المدن المغربية انطلاق الحركة الوطنية التي نهجت الأسلوب السياسي للتحاور مع الاستعمار.[/rtl]
تركز عمل الحركة الوطنية بالمغرب فيما بين الحربين على التنظيم السياسي والمطالبة بالإصلاحات  
[rtl]1 )ظهور الحركة الوطنية: قاد الحركة الوطنية شباب ينتمي في معظمه إلى العائلات المتوسطة بالمدن، تلقى ثقافته إما على يد رواد السلفية بالمغرب، أو بالمدارس العصرية التي أحدثتها الإقامة العامة، وكذلك بالخارج. واستفاد هذا الشباب من تجربة المقاومة المسلحة، وتبنى فكرة القومية العربية التي دعا إليها شكيب أرسلان. وشكل المغاربة المضطهدون من طرف الاستعمار القاعدة التي ارتكزت عليها الحركة الوطنية. وأمام الوعي الثقافي والتأزم الاقتصادي، أصدرت سلطات الحماية الظهير البربري في 16 ماي 1930، فقامت انتفاضة شعبية تطالب بإلغائه، فكان ذلك الحدث بداية للتنظيم السياسي والعمل الوطني. وتأسست الجرائد مثل المغرب الكبير بباريس 1932 وجريدة عمل الشعب بفاس 1933، تصدران بالفرنسية لأن سلطات الحماية منعت إصدار الجرائد العربية. وبدأ الاحتفال بعيد العرش في 18 نونبر 1933 لتوطيد الاتصال بين السلطان والحركة الوطنية.[/rtl]
[rtl]2 )المطالبة بالإصلاحات: في 1934 كون قادة الحركة الوطنية أول تنظيم سياسي باسم " كتلة العمل الوطني ". وطالبوا إدارة الحماية بتطبيق الإصلاحات التي نصت عليها معاهدة الحماية، وقدموا برنامجا تحت إسم " مطالب الشعب المغربي " ينص على إحداث حكومة مغربية تساعدها أجهزة منتخبة، وأن تقوم الحماية بدور المساعد والمراقب فقط. وبعد رفض هذه المطالب، قدمت الكتلة مطالب أخرى تحت إسم " المطالب المستعجلة للشعب المغربي ". واحتد الصراع بين قادة الحركة الوطنية والإقامة العامة، التي اعتقلت عددا منهم ومنعت الأحزاب والجرائد. وفي 1937 انقسمت كتلة العمل الوطني وتأسست الحركة القومية برئاسة محمد بن الحسن الوزاني، والحركة الوطنية لتحقيق الإصلاحات بزعامة علال الفاسي، والتي سميت فيما بعد بالحزب الوطني. وفي منطقة النفوذ الإسباني أسس عبد الخالق الطريس حزب الإصلاح الوطني ، وأسس المكي الناصري حزب الوحدة المغربية. واقتصر ت برامج هذه التنظيمات السياسية فيما بين الحربين على المطالبة بالإصلاحات والمعارضة السياسية للإستعمار.[/rtl]
انتقل النضال الوطني في المغرب بعد الحرب العالمية الثانية من المطالبة بالإصلاحات إلى المطالبة بالاستقلال
[rtl]1 )استفادت الحركة الوطنية من الظروف الدولية الجديدة: كهزيمة فرنسا أمام النازية ونزول قوات الحلفاء بالمغرب في 1942 ومؤتمر الدار البيضاء "مؤتمر أنفا " 1943 بين محمد الخامس وروزفلت وتشرشيل.[/rtl]
[rtl]وبرزت المطالبة بالاستقلال في تقديم "وثيقة المطالبة بالاستقلال" في 11 يناير 1944 من طرف قادة الحركة الوطنية إلى الإقامة العامة. أثار هذا الحدث الحماس الوطني، فقامت سلطات الحماية باضطهاد السكان واعتقال بعض زعماء الأحزاب الوطنية، التي اتخذت أسماء جديدة مثل الحزب الوطني الذي أصبح يحمل إسم حزب الاستقلال منذ 1944، وحزب الشورى والاستقلال الذي أسسه في 1946 أعضاء الحركة القومية. والحزب الشيوعي الذي نادى بالكفاح المسلح وحق تقرير المصير. وناضل العمال المغاربة في إطار " الاتحاد العام للنقابات المتحدة بالمغرب ". وقاموا بعدة إضرابات أشهرها إضراب عمال الفوسفاط بمناجم اخريبكة سنة 1948. أسس محمد بن عبد الكريم الخطابي " لجنة تحرير المغرب العربي " في مصر بتنسيق مع قادة الحركات الوطنية بالمغرب العربي.[/rtl]
[rtl]وتجلى نضال السلطان محمد الخامس الذي يمثل القيادة العليا للحركة الوطنية في مطالبته الحكومة الفرنسية بوضع حد لنظام الحماية، خلال رحلته إلى فرنسا سنة 1945، وفي رحلته إلى طنجة سنة 1947، حيث أكد في خطابه على وحدة المغرب الترابية تحت سلطة ملكه الشرعية، وأن مستقبل المغرب مرتبط بالإسلام والجامعة العربية التي تأسست في 1945. وفي سنة 1950 قدم السلطان مذكرة لفرنسا تهدف إلى تجاوز مشكلة الإصلاحات لتحقيق الاستقلال.[/rtl]
[rtl]2 )ثورة الملك والشعب وتحقيق الاستقلال: بعد فشل الإقامة العامة في فك الارتباط الحاصل بين السلطان والتنظيمات السياسية، استغلت في سنة 1952 فرصة قيام مظاهرات بالمدن المغربية احتجاجا على اغتيال الزعيم النقابي التونسي فرحات حشاد،لتقوم باعتقال الزعماء السياسيين ومنع الأحزاب والصحف. أطلقت النار على المتظاهرين، حيث قتل في الدار البيضاء وحدها حوالي 16 ألف مغربي.[/rtl]
[rtl] وعملت فرنسا بمساعدة القواد الكبار وزعماء الطرق الدينية " الكلاوي وعبد الحي الكتاني " على عزل السلطان محمد بن يوسف وتعيين أحد أفراد أسرته محمد بن عرفة. وفي 20 غشت 1953 ليلة عيد الأضحى، تم نفي محمد الخامس وأسرته إلى جزيرة كورسيكا ثم إلى جزيرة مدغشقر. ولم يعترف المغاربة بالسلطان الجديد. وبدأت المرحلة الثانية من المقامة المسلحة السرية، وتشكلت النواة الأولى لجيش التحرير. واستهدف المقاومون اغتيال ابن عرفة مرتين، كما استهدفوا اغتيال الباشا الكلاوي، إضافة إلى تخريب المنشآت الاستعمارية. [/rtl]
[rtl]وحصل المغرب على تأييد الجامعة العربية وحركة دول عدم الانحياز، لرفع قضية المغرب إلى الأمم المتحدة، مما دفع السلطات الفرنسية إلى التفاوض مع السلطان وقادة الحركة الوطنية بمدينة إيكس ليبان. وانتهت المفاوضات بعودة السلطان محمد الخامس إلى المغرب في 1955، وتوقيع اتفاقية الاستقلال في 2 مارس 1956 مع فرنسا، ثم اتفاقية في أبريل مع إسبانيا. وفي أكتوبر انتهى الوضع الدولي لمدينة طنجة. ولتحقيق الوحدة الترابية استرجع المغرب إقليم طرفاية سنة 1958 ومنطقة سيدي إفني سنة 1969، وإقليمي الساقية الحمراء وادي الذهب في 1975 عقب تنظيم المسيرة الخضراء. وبقيت سبتة ومليلية والجزر الجعفرية بيد الاسبان.[/rtl]
[rtl]خاتمة: واجه الغاربة الاحتلال الأجنبي بطرق مختلفة تمثلت في المقاومة المسلحة والنضال السياسي. وقدموا تضحيات جسيمة للحصول على الاستقلال.[/rtl]

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال
avatar
محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2244
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 63

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الأربعاء نوفمبر 06, 2013 11:02 pm

مساء سعيد

" حسنا ... هذه قصة لم تقع اطلاقا و لكن علينا ان لا نقنع انفسنا بانها قصة تافهة او هي ثمرة خيال نسجها ذهن في حالة هذيان, علينا تناولها بشكل جاد و طرح التساؤل التالي: لماذا (...) و لماذا (...) ؟" كلود ليفي ستراوس الاسطورة و المعنى.

فضلت ان ابدا مذاخلة اليوم بمقتطف من كتاب الاسطورة و المعنى كي اذعوكم جميعا الالتحاق بركبنا هذا.

ما يكتب حاليا عن فترة بعيد استقلال المغرب مرتبط اكثر بحاضرنا. 
الكتابة عن 1956 الان تكاد تكون اسقاطات لارهاصات الحاضر على واقع تلك الفترة. و الخائن و الوطني سنة 1956 يحيلنا على ثنائية التماسيح و الملائكة الان.
ما يحكى و ما يهمس عن سنوات ما بعد الاستقلال يجب ان يؤخد كما هو دون تقديس او تبخيس. 
لا تحفظ و لا تبني مطلق. كل الاخبار لا تعدو كونها قصص, علينا ان ننصت لها ان نسائلها.

مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الجمعة نوفمبر 08, 2013 8:54 pm

تحية طيبة للجميع

سبق لي حين ولوجي لهذا الموقع لاول مرة ان طرحت موضوعا يتعلق بتراجم شخصيات تعرضت لعملية التخوين سنة 1956 من منطقة جبالة .
 
تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني

حين طرحت الموضوع للنقاش كانت غايتي استقصاء مدى احتفاظ الذاكرة الجماعية الجبلية و المغربية بهذه الاسماء.
لست ممثلا لمن مثلوا انفسهم ممثلين لقدماء المقاومين.
لست ممثلا لهيئة الانصاف و المصالحة.
لم يكن ابي من المقاومين وقذماء المحاربين.
لست من ابناء الخونة.

اريد فقط ان اعرف ماذا جرى بعد  1956(معرفة الماضي مرتبطة بهواجس و تساؤلات الحاضر و هذا شيء لا انكره).

نفس السؤال طرحته حول اشخاص اخرين من جهات اخرى من بلادنا العزيزة اتهموا بنفس التهمة في مواقع اخرى.
الرد كان ضعيفا و القراء مترددون (موضوع الحجري و الوزاني ثم تصفحه 445 مرة و لم يتعدى عدد الردود 8 بما فيها ردودي).

وفيما يتعلق بموضوعنا هذا (التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956)
ثمت قراءته 100 مرة خلال اسبوع و عدد الردود لم يتعدى 6.

الردود شحيحة و الذاكرة لا تهم احد،

اسئلة الذاكرة و الماضي تقلق و تخيف.
تنقصنا المقاربة العلمية اكثر من الجرأة.

ادعوكم لاغناء هذا الموضوع من اجل اغناء ذاكرتنا جميعا.



مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف عبد المالك الزواقي في الجمعة نوفمبر 08, 2013 9:38 pm

أنت تسأل عن شخصيات عاشت في فترة كان فيها كل رواد هذا المنتدى ما زالوا اطفالا أو لم يولدوا بعد.أما بالنسبة لقضية التخوين فهي قضية شائكة لعبت فيها الحزازات السياسية دورا كبيرا وكان لحزب الاستقلال رؤيته الخاصة للخونة فكل الخصوم السياسيين كانوا خونة في نظره وخصوصا الشوريين.وأسماء الخونة التي نشرت بالجريدة الرسمية لم تكن تعبر عن الواقع فقد خلت من أسماء المئات من الخونة الذين تعاملوا مع الاستعمار وفي نفس الوقت تضمنت العديد من الأسماء البريئة.أما بالنسبة لعامة الناس فكانوا يعتبرون كل من تولى وظيفة في عهد الاستعمار فهو خائن وينسون ان الملك نفسه كان يتولى الملك في عهد الاستعمار.لذلك فعملية التخوين كانت عملية عشوائية  وانتقائية لذر الرماد في العيون وكل الذين صدرت اسماؤهم في الجريدة الرسمية تمت تبرئتهم فيما بعد وأعيدت اليهم حقوقهم المادية والمعنوية.أما بالنسبة لعائلة الحجري المساري فكانوا ثلاثة.علي بن قاسم الحجري المساري وكان باشا على مدينة وزان وفي نفس الوقت قائدا لقبيلة مصمودة.ثم أخوه محمد بن قاسم الحجري وكان قائدا على قبيلة بني مسارة.وأخيرا ابنه محمد بن علي بن قاسم وكان قائدا على قبيلة بني مزكلدة.واذا استثنينا الابن الذي تعاون بالفعل مع الكلاوي وعبد الحي الكتاني ووقع فعلا على وثيقتهما المطالبة بعزل محمد الخامس فقد كان ما يزال شابا مندفعا.وقد فر بعد الاستقلال ومات بعد سنة في فرنسا.أما الباشا علي واخوه محمد فقد ادرج اسماهما ظلما في لائحة الخونة والا كان يجب ادراج اسماء جميع قواد المغرب في عهد الاستعمار وهو ما لم يحدث.فالرجلان رفضا التوقيع على لائحة الكلاوي بكل اصرار وكان كل ذنبهما انهما توليا السلطة في عهد الاستعمار مع العلم ان القواد والباشوات لم يكونوا يعينون من طرف الاقامة العامة بل كانوا يعينون بظهير شريف من طرف الملك.والرجلان تم اسقاط التهمة عنهما بظهير في بداية الستينيات وأعيدت اليهما جميع أملاكهما.وانا ابرئ الرجلين من الخيانة وليس من استغلال النفوذ او الارتشاء وغير ذلك فهذا أمركان شائعا بين جميع رجال السلطة وما زال الى يومنا هذا.
avatar
عبد المالك الزواقي
عضو مؤسس للمنتدى
عضو مؤسس للمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 271
درجة التقدير : 3
تاريخ الميلاد : 10/11/1951
تاريخ التسجيل : 27/08/2009
العمر : 66

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف عبد المالك الزواقي في الجمعة نوفمبر 08, 2013 9:45 pm

ثم ان مسألة الخيانة مسألة نسبية.فعبد الحي الكتاني مثلا كان ينظر اليه الوطنيون المتحالفون مع محمد الخامس على انه خائن بينما اعتبره آخرون مجرد معارض للنظام القائم.والمهدي بنبركة كان النظام يعتبره خائنا بينما اتباعه يعتبرونه مناضلا وشهيدا.والخطابي نفسه كان النظام يعتبره خائنا فتانا بينما اعتبره معظم الشعب مقاوما ومجاهدا عظيما.
avatar
عبد المالك الزواقي
عضو مؤسس للمنتدى
عضو مؤسس للمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 271
درجة التقدير : 3
تاريخ الميلاد : 10/11/1951
تاريخ التسجيل : 27/08/2009
العمر : 66

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حين يفر السادة يموت العبيد

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في السبت نوفمبر 09, 2013 11:06 pm

تحية طيبة للجميع

مداخلة السيد الحنصالي الجيدة ذكرتني بفصل من فصول رواية الشطار لمحمد شكري. يعنون محمد شكري فصله هذا ب: حين يفر السادة يموت العبيد. و يتحدث فيه عن محاصرة قصر الباشا الريسوني بعد الاستقلال  و عملية حرق عبد الباشا حيا امام القصر.
  
اهتمامي بمن صفي جسديا او اتهم بالخيانة بعد استقلال المغرب ليس الهدف منه الانتقام من العبيد و لا مطاردة الاسياد. (من حاصروا -نحن جميعا- بعد 1956 حوصروا خلال سنوات الجمر و الرصاص)

نعم غالب رواد المنتدى لم يعيشوا احذاث ما بعد الاستقلال و لكن الاهتمام بالماضي  اهتمام بالحاضر.

لنقم بمقاربة بين تجارب متشابهة: 

الاولى مغربية التطاحنات المواكبة لاستقلال المغرب , التخوين }} ثمت ماسسة سياسة العنف بعض ضحايا سنوات الرصاص و مسؤولي منظمات حزبية مسؤولون عنها.}} اكثرمن نصف قرن بدا الحديث عما وقع.

الثانية التجربة العراقية/الليبية }} اعدام اعلى مسؤول في الدولة (صام حسين و معمر القدافي)، التخوين }} في ليبيا بدا الحديث عن تجربة الانصاف و المصالحة المغربية اما في العراق فلا اعتقد ان الامر وارد حاليا .}} اعادة النمودج المغربي.

اوردت المثالين حثى اوضح ان الاهتمام باحداث الماضي هي اهتمام بالحاضر.
الماضي مختبر ذاكرتنا , نتجرؤ فيه اكثر مما نتجرؤ في معالجة تجارب الاني الغير مكتمل. التاريخ و الذاكرة يكونان احيانا ملاذا سهلا لطرح اسئلة تتعلق بالمستقبل.

ولكي اتحدث عن الان و عن المستقبل يجب ان افهم ما جرى بعد استقلال المغرب , و ان اجيب عن السؤال التالي كيف تمت مأسسة سياسة و ثقافة العنف؟  من صفى  من؟ من ثم تخوينه ؟. من هم ضحايا سنوات ما قبل سنوات الجمر والرصاص؟.

اسماء كثيرة من المنطقة الشمالية للبلاد تعرضت للتصفية و التخوين, و كنت اتمنى ان تكون بعض المداخلالت مخصصة للحديث عنهم.
من حقنا ان نعرف من حق الجميع ان يتحدث فالذاكرة لا تعرف الحزازات. و ذاكرتنا الجماعية و ذاكراتنا الاخرى ليست ملكا للاحزاب السياسية.

مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في السبت نوفمبر 09, 2013 11:56 pm

ضريف : عمليات محدودة لا ترقى إلى اغتيالات

أكد أستاذ العلوم السياسية، محمد ضريف، أنه لا يمكن الحديث عن ظاهرة الاغتيال السياسي بالمغرب، بل "الأمر يتعلق بعمليات محدودة جدا كانت تتم عندما لم تكن الدولة تمتلك آليات ومؤسسات تدبير الحوار بين القوى المتعارضة". وبعد أن قسم الاغتيالات السياسية في المغرب منذ الاستقلال، إلى صنفين "اغتيالات تورطت فيها الدولة أو اغتيالات محكومة بتصفية حسابات بين القوى السياسية" ، نفى إمكانية استمرار تصفيات جسدية بعدما أثبت القوى السياسية، حتى السلفية التي اختارت الدخول إلى اللعبة على قدرتها على الحوار وتحكيم الدولة في كل الخلافات المثارة. تفاصيل أكثر في الحوار التالي:
 ما هي أشهر الاغتيالات السياسية التي عرفها المغرب؟
 بشكل عام، الاغتيالات السياسية في المغرب محدودة، إذ لا يمكن الحديث عن ظاهرة وإنما بعض الاغتيالات التي طبعت تاريخ المغرب، خاصة بعد الاستقلال، وكان أشهرها، إذا تجاوزنا ما وقع في بداية الاستقلال، إذ كانت هناك اغتيالات سياسية طالت أشخاصا كانوا مختلفين مع حزب الاستقلال، أهم الاغتيالين السياسيين، تمثلا في اغتيال المهدي بنبركة في أكتوبر 1965 وعمر بنجلون في دجنبر 1975.
  ما هي الدوافع التي أدت إلى حدوثها؟
 عندما نتحدث عن الأسباب، ينبغي أولا أن نقوم بنوع من تصنيف هذه الاغتيالات، فهي ليست من طبيعة واحدة، وبالتالي كل صنف تحكمه أسباب خاصة. فعندما نتحدث عن تاريخ الاغتيالات في المغرب، على الأقل يمكن أن نشير إلى صنفين: صنف يتعلق بتورط الدولة في بعض الاغتيالات، وهنا نشير بشكل واضح إلى قضية اغتيال المهدي بنبركة، الذي يعلم الجميع أنه كان معارضا للنظام السياسي وكان يدعو إلى نهج خيار ثوري من أجل تغيير النظام القائم، وبالتالي كانت جهات مسؤولة داخل الدولة هي من خطط وتعاونت مع جهات أخرى كانت ضالعة في عملية التصفية الجسدية لبنبركة. وفي مثل هذا الصنف من الاغتيالات، تسعى الدولة إلى القضاء على منافسيها السياسيين، خاصة عندما تجد صعوبة في التواصل معهم أو إقناعهم بتغيير توجهاتهم.
الصنف الثاني من الاغتيالات التي شهدها المغرب يتعلق بتصفيات جسدية بين قوى سياسية متنافسة، وهنا نتذكر بأن الاعتيالات السياسية التي شهدها المغرب بعد الاستقلال، اتهم فيها حزب الاستقلال بشكل مباشر، وآنذاك، كان الكل يتحدث عن رغبة الحزب في إقامة نظام الحزب الوحيد، وبالتالي سعى إلى القضاء على خصومه السياسيين الذين كانوا يعملون آنذاك إما في إطار الحزب الشيوعي المغربي أو حزب الشورى والاستقلال. وفي إطار هذا الصنف، يمكن إثارة قضية اغتيال عمر بنجلون، إذ اتهمت حركة الشبيبة الإسلامية بالوقوف وراء اغتياله، وآنذاك ووفقا للسياقات السائدة، إذ كان هناك تنام لحركة اليسار الراديكالي وفي الوقت نفسه كان بروز للتيارات الإسلامية، الأخيرة ممثلة في الشبيبة الإسلامية أرادت أن تنتقل إلى الفعل من خلال التصفية الجسدية لمن كانوا يعتبرونهم ملحدين أو متحاملين على المشروع الإسلامي.   
هل يمكن القول إن الاغتيالات  كانت مرتبطة بأشخاص أكثر من أنها مرتبطة بأحداث أو يتداخل فيها البعدان؟
 لا يمكن القول إن الاغتيال السياسي يستهدف شخصا بعينه، فالمعلن في كل عملية اغتيال سياسي هو الشخص المستهدف الذي تتم تصفيته، لكن المضمر هو تصفية الحركة التي يرتبط بها ذلك الشخص.
ونعلم مثلا، أن في الصنف الأول من الاغتيالات التي أشرت إليها، كان المعلن في عملية الاغتيال هو تصفية بنبركة، لكن المضمر كان تصفية الحركة الاتحادية التي كانت آنذاك صعدت من لهجتها ضد النظام الحاكم، وتعرضت العشرات بل المئات من القيادات الاتحادية إلى الاعتقال والمحاكمة بتهمة تدبير مؤامرة لاغتيال الملك، والأمر ذاته ينطبق على الاغتيالات المرتبطة بتصفية حسابات بين قوى سياسية، إذ نعلم أن بعض الاغتيالات التي شهدها المغرب مباشرة بعد الاستقلال كانت تهدف إلى إضعاف الأحزاب الأخرى من خلال اغتيال بعض رموزها، والشيء ذاته حدث في قضية اغتيال عمر بنجلون، إذ لا يمكن القول إن التصفية استهدفت شخص بنجلون فقط، بل تستهدف تيارا كان يعتبر نفسه حداثيا ويرغب في مقاومة ما كان يسمى آنذاك "التيار الرجعي أو التيار المحافظ".
وعليه، إن كانت التصفية تستهدف شخصا معينا، فلا يمكن اعتبارها عملية اغتيال سياسي، لأن ما يميز الاغتيال السياسي بمفهومه العام، هو أن الاغتيال السياسي يهدف إلى تصفية شخص ما، الهدف منه القضاء على الحركة السياسية التي يمثلها.
السياسيون بدؤوا يجنحون إلى الحوار
سبق أن أشرت إلى أنه لا يمكن الحديث عن الاغتيال السياسي في المغرب كظاهرة، لأن حالات الاغتيال السياسي محدودة جدا، وأعتقد أن الفاعلين السياسيين اكتسبوا من النضج ما جعلهم يؤمنون بفضائل الحوار، وأكثر من ذلك الدولة عندما لا تمتلك من المؤسسات والآليات ما تدبر به الاختلاف كانت أحيانا تلجأ إلى عمليات الاغتيال السياسي، فيما المغرب بشكل عام، عرف اليوم تطويرا لممارساته، وهناك نوع من الانفتاح للنظام السياسي على خصومه، وهناك نضج في خطاب ومواقف القوى السياسية التي أصبحت تعترف بالآخر وتقبل التحاور معه، إذ نلاحظ مثلا أنه في المغرب، ورغم ما يقال عن تنامي التيار السلفي، فالأخير ما فتئ يعبر عن قبوله بقواعد "اللعبة" والجلوس مع الآخر الذي يختلف معه. طبعا هناك في بعض الأحيان بعض الخطابات التي تعتبر متشددة أو يفهم منها على أنها دعوة إلى القتل، ليس بالضرورة لأسباب سياسية، وإنما ربما لأسباب قد تكون دينية، لكن أحيانا قد نبالغ في تحميل هذه الخطابات ما لا يمكن أن تحمله، فلحد الآن الكل مؤمن إلى حد ما بقواعد اللعبة السياسية، ولاحظنا مؤخرا أنه عندما تصدر بعض المواقف التي تستفز البعض، فالأطراف المختلفة كلها تدعو الدولة إلى التدخل، أي أنه ليس هناك رغبة في الاحتكام إلى الاغتيال السياسي في محاولة لإقصاء الخصوم بمبادرات بعيدة عن أعين السلطة.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال
avatar
محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2244
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 63

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الأحد نوفمبر 10, 2013 12:08 am


عباس المساعدي - الحلم المغدور -
اغتيال عباس المساعدي : لا جواب حاسم في الكتابات التاريخية -
طرح محمد الخواجة مسألة مهمة بخصوص قضية إغتيال الشهيد عباس المسعدي في كتابه "جيش التحرير المغربي 1951-1956 … ومذكرات للتاريخ أم للتمويه" عندما ربط بين إغتيال عباس المساعدي في بداية صيف 1956 وبين مصير جيش التحرير، وهو يعلن الهجوم : "غريب أمر بعض الذين يحسبون على "نخب" هذا الوطن، لأنهم يتلذذون بالتمويه واللف والدوران، إنهم بهذه السلوكات يساهمون في نشر الإشاعات التي لا طائل وراءها".
وقد طرح الكثير من الأسئلة حول الجهات التي قد تكون وراء اغتيال عباس المساعدي والتي استفادت من ذلك، لكن دون تقديم أية دلائل ملموسة، كما هو الشأن بالنسبة لمن يتهم بنبركة باغتياله، وهذا حال أغلب الكتابات التاريخية التي تتناول مواضيع مزعجة من هذا القبيل، مما يؤدي بها إلى تناول الحيثيات الهامشية وتهميش القضايا الجوهرية تربط مصير أحداث تاريخية بالبحث فقط في سيرة الأشخاص ويتم طمس وتشويه حقائق التاريخ وتجنب الغوص في ترابطات القضايا التي هي قيد البحث.
ونفي أية صلة لبنبركة باغتيال عباس المساعدي من طرف محمد الخواجة في هذا الكتاب عندما يقول "كيف يستدعي عباس من لدن بنبركة ليتم اغتياله بإيعاز منه؟ إنها رواية سريالية! أكيد أن جهات تسترت جيدا وراء الحدث" (ص 68)، يتطلب البحث والتقصي عن الجهة التي تكون متورطة في اغتياله، ورغم أنه طرح في نهاية فصل الكتاب الذي خصصه لهذه القضية تلميحات وأسئلة لكن لسانه عجز عن الكلام وجف حبره وعجز عن إتمام البحث في القضية مكتفيا بالقول "إن الجهة المتورطة حقيقة كانت لديها أوراق عديدة تلعبها أو تشاركها اللعبة جهات أخرى تعرف لعبة الإستخفاء والإستغفال" (ص 171).
فمن القضايا المرتبطة باغتيال عباس المساعدي بشكل مباشر، والتي تجاهلها محمد الخواجة وآخرين عند الحديث عن هذا الموضوع، هي اتفاقية "إيكس ليبان" التي حسمت كل الأمور التي تتعلق بمستقبل المغرب ومن بينها مصير جيش التحرير وقياداته، وكان حزب الإستقلال أحد المشاركين في هذه الإتفاقية المشؤومة (وبنبركة عضو في هذا الحزب آنذاك)، حيث استمر تواجد الإستعمار من خلال الإشراف على هيكلة الدولة الفتية في مواجهتها لأعداء اتفاقية "إيكس ليبان" والتي كان من ضمنهم بعض قادة جيش التحرير الذين رفضوا تسليم السلاح والإنضمام للجيش النظامي التي تشرف السلطات الإستعمارية الفرنسية على تنظيمه وهيكلته، معلنين الإستمرار في المقاومة حتى الإجلاء النهائي للمستعمر وهذا ما شكل أرضية انتفاضة 1958-1959 بالريف التي ووجهت بقمع دموي من طرف الجيش الحديث بقيادة ولي العهد آنذاك المدعوم من طرف قوات الإستعمار وفي عهد حكومة ما يعرف بـ"حكومة عبد الله بن إبراهيم" المشكلة من حزب الإتحاد الوطني للقوات الشعبية المنشق عن حزب الإستقلال (وبنبركة عضو في حزب الإتحاد الوطني للقوات الشعبية).
فمن طبيعي جدا أن يصبح عباس المساعدي مقلقا للجهات التي وقعت اتفاقية "إكس ليبان" لأنه كان يحظى بتقدير كبير من طرف القادة الميدانيين لجيش التحرير الذي أنجز مهماته في مقاومة قوات المستعمر خاصة في منطقة اكزناية، وكان طموحه في تنسيق عمليات جيش التحرير هو وضع سياق تحرري شامل بالإستمرار في المقاومة حتى الجلاء التام.
وكان يتوجس من بعض الأطراف ويسعى لتحصين جيش التحرير المغربي من الوقوع تحت نفوذ الأحزاب السياسية وخاصة حزب الاستقلال وجماعة تطوان، تلك الأطراف كانت تحاول عزله عن قيادة جيش التحرير وتحاول التواصل مع القيادات الميدانية دون علمه كما أشار عبد العزيز أقضاض الدوائري في مذكراته، فكانت تخشاه بعد أن أصبح "زعيما بلا منازع، يأتمر كل القادة بأوامره ويفاوض باسمهم كل الجهات" (ص. 162).
ومما زاد من تخوف الجهات التي وضعت يدها في "إيكس ليبان" بشكل من الأشكال، هو التوجيه والإلتقاء الذي كان لمحمد عبد الكريم الخطابي بعباس المساعدي، وكما هو معلوم فعبد الكريم الخطابي كان يرفض أية توقف للعمليات المسلحة لجيش التحرير وأعلن رفضه لإتفاقية "إيكس ليبان" ودخل في صراع مع حزب الإستقلال والقصر حول ما كان يجري من أحداث بالمغرب وأعلن مساندته لإنتفاضة 58-1959 ورفض دستور 1962.
وبهذا فالجهات التي "كانت لها المصلحة الكبرى في موت جيش التحرير، ومحو اتصاله بابن عبد الكريم وغيره" (ص. 168)، وكانت تضع الترتيبات لمغرب "إيكس ليبان" بتوجيه من السلطات الإستعمارية التي واصلت إشرافها على مختلف دواليب الدولة، هي الجهات المسؤولة عن اغتياله، أما مسألة الأشخاص المشاركين في ذلك فهي ثانوية بالمقارنة مع حجم القضية التي حكمت مصير المغرب إلى الآن.
منقول عن: أكنول.نت


♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال
avatar
محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2244
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 63

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الأحد نوفمبر 10, 2013 11:19 pm

تحية طيبة،
فيما يتعلق بملف العنف بمغرب ما بعد الاستقلال عرف المغرب نوعين من التصفيات:

ملف اغتبالات بعض اقطاب الحركة الوطنية و اعضاء المقاومة و جيش التحرير و قد بدأ يفتح رويدا رويدا. فبالاضافة للشهاذات التي تصدر عن اشخاص لهم انتماء سياسي او ارتباط بهيأة رسمية ( مثال المندوبية السامية لقذماء المقاومين) بدأت تصدر كتابات جامعية تتناول فترة مابعد 1956. حثى و ان كانت الاعمال و المقاربات الجامعية لم تتخطى بعد عتبة التساؤل و طرح الاشكاليات الكبرى المتعلقة بما بعد 1956 دون المرور الى مرحلة جرد التفاصيل و الارشيف , (راجع كتاب من الحماية الى الاستقلال: اشكالية الزمن الراهن، تنسيق محمد كنبيب).

ملف الاغتيالات التي تعرض لها مغاربة بسبب اتهامهم بالخيانة و ملف المغاربة الدين صودرت ممتلكاتهم بعد الاستقلال و هو مايزال من الملفات المسكوت عنها.
بغض النظر عن اللوائح و النصوص القانونية التي اطرت شكليالهذه التصفيات و لكتاب عبدالله كيكرفالاشارات ناذرة.

من السهولة ان نقول بان ابناء الخونة هم من يحكمون الان.
من السهولة ان نقول ان فتح هذا الملف سيثير الحزازات.
من السهولة ان نصدر حكما على اناس اتهموا و حكم بمصادرة املاكهم (رغم ان اغلبهم صدر بحقهم عفو ملكي سنة 1963) دون ان يحاكموا.

اذا وثقنا لتاريخ عنفنا  بعد 1956 نستطيع ان نفهم الجدور التاريخية للعنف الدي عشناه طيلة العقود التي تلت الاستقلال و الى حدود نهاية القرن العشرين.


في المذاخلة المقبلة سأعرض عليكم ترجمة شخص اتهم بالخيانة بعد الاستقلال من وجهتين سلبية و ايجابية. 
في انتظار مذاخلتي من يستطيع ان يمدني بترجمة للشيخ زريوح (شخصية من شمالنا العزيز) اتهمت في فترة ما بعد 1956 بالخيانة واعيد دمجها لاحقا.



مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف b.abdelmalik في الإثنين نوفمبر 11, 2013 9:01 am

اظن ان الخوض في مسألة الاغتيالات والتصفيات الجسدية التي جرت في السنوات الاولى للاستقلال ليس بالأمر السهل ولكن مع ذلك يمكن ان ندلي فيه بدلونا.اما مسألة الخيانة فهي مسألة محفوفة بالمخاطر اذ قبل الخوض فيها يجب أولا ان نعرف المقصود بالخيانة في موضوعنا هذا؟من هو الخائن في اصطلاحنا هنا؟هل هو خائن الوطن؟أم خائن الملك؟أم خائن الحزب؟حزب الاستقلال كان يرى هذه الجوانب الثلاث متداخلة ولا يمكن التفريق بينها فخائن الحزب(أي غير المنتمي اليه أو المعارض لتوجهاته)هو خائن للوطن وللملك.فالحزب في عرفهم كان هو الوطن والوطن هو الحزب. وبسبب هذه النظرة الضيقة والشوفينية تم ادراج العديد من الأسماء في عداد الخونة،كما ان الانتقامات وتصفية الحسابات الشخصية لعبت دورا مهما في هذا المجال.اما لا ئحة الخونة التي خرجت بها الجريدة الرسمية فكانت اجراء اداريا صرفا اذ لم يجر تخوين هؤلاء عن طريق حكم قضائي وانما اعتمادا على تقارير لمندوبي حزب الاستقلال في الأقاليم وكان النظام مجبرا على تبنيها آنذاك نظرا لما كان للحزب من نفوذ قوي وهو ما سيتراجع عنه فيما بعد.لقد تم تخوين العديد من صغار رجال السلطة في ايام الاستعمار وتم التغاضي عن الكبار الذين سيتولون أرفع المناصب.ألم يكن أوفقير يشتغل في الاقامة العامة ومن المقربين للمقيم العام وعين له على الوطنيين ؟لماذ لم يدرج في لائحة الخونة؟ونفس الشيئ بالنسبة لمولاي حفيظ العلوي.وهنالك من تعاون مع الاستعمار مدة طويلة ثم قفز من السفينة في آخر لحظة حينما ايقن من قرب غرقها كالبكاي واحرضان واكديرة وغيرهم.لذلك يجب ان نتحفظ من اتهام اي كان بالخيانة ومن ذكر اي اسم ما دمنا لا نملك اي دليل قاطع على ما نقول خصوصا وان الدولة نفسها لم تحاكم احدا بتهمة الخيانة.

b.abdelmalik
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 103
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 15/02/1954
تاريخ التسجيل : 02/09/2009
العمر : 64

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف غريبي في الإثنين نوفمبر 11, 2013 10:01 pm

أعتدر عن حدف هده المساهمة بسبب خلل ناتج عن انقطاع في الانترنيت ،  حاولت تداركه بواسطة خاصية - copier / coller -لكنه جاء جعله مبتورا ومتداخلا ،


عدل سابقا من قبل غريبي في الإثنين نوفمبر 11, 2013 10:09 pm عدل 1 مرات

غريبي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 298
درجة التقدير : 1
تاريخ الميلاد : 02/05/1963
تاريخ التسجيل : 05/06/2012
العمر : 55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف hjouji في الإثنين نوفمبر 11, 2013 10:02 pm

العديد من الخونة والمتعاونين مع الاستعمار والاقطاعيين التحقوا في آخر لحظة بحزب الاستقلال ورحب بهم الحزب واستقبلهم بالأحضان وأصبحوا يعدون من الوطنيين الشرفاء النزهاء وتولوا ارفع المناصب في الدولة وحينما تحكمت الدولة في زمام الأمور وضعف نفوذ الحزب انسحبوا منه.وفي تلك الفترة حتى المواطنون العاديون كانوا يخافون من التهمة الجاهزة وهي تهمة التخوين الشيء الذي دفع معظم المغاربة الذين لم يكونوا مسيسين الى اقتناء بطاقة حزب الاستقلال التي كانت بمثابة صك من صكوك الغفران وهي وحدها التي تستطيع حماية حاملها من بطش مليشات الحزب وبعض عصابات جيش التحرير (الجناح الموالي للحزب والذي انضم أفراده فيما بعد الى الجيش والشرطة).ولنا عودة للحديث عما فعلته عصابات جيش التحرير(الجناح السالف الذكر) بالمواطنين البسطاء وذلك ليس عن سماع بل عن مشاهدة.

hjouji
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 73
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 12/06/1952
تاريخ التسجيل : 04/11/2009
العمر : 65

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف جبلي في الإثنين نوفمبر 11, 2013 10:48 pm

شكرا لكل من تكلف عناء البحث وإفادتنا على حساب وقته ووقت أسرته

جبلي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 278
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 31/12/1966
تاريخ التسجيل : 12/03/2011
العمر : 51

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 7:55 pm

تحية طيبة،


ساقدم لكم اليوم ترجمة شخصية علمية تولت وظائف مخزنية في الفترة الاستعمارية من وجهات نضر مختلفة.

يتحدث السيد ادريس بن الماحي الادريسي في كتابه القيم معجم المطبوعات المغربية عن شخصية محمد بن الحسن الحجوي فيقول:

"الفقيه العلامة الدراكة المدرس البحاثة. كان علامة مشاركا مطلعا نقادة كاتبا مجيدا كثير التاليف ذا مروءة تامة و سمت حسن و ديانة متينة. تقلب في عدة وظائف فكان مثال النزاهة و الاستقامة و كان عضوا في المجمع العلمي بدمشق.
نشا بفاس و بها كانت قراءته و سكن مسكن مكناسة و وجدة و مراكش و الرباط و دخل جل مدن المغرب و تجول في الجزائر و تونس و اوربا و حج الى البقاع المقدسة فدخل مصر و الحرمين الشريفين و افاد و استفاد.
ولي وظيف العدالة في صوائر دار المخزن بمكناسة ثم امانة ديوانة و جدة ثم اضيف اليه مفتشية الجيش الذي كان مرابطا لحراسة وجدة ثم رقي الى نائب الملك في الحدود و في فصل دعاوي الايالتين ثم اضيف اليه سفارة المغرب في الجزائر ثم استعفي من ذالك فاعفي و رجع الى مدينة فاس و اشتغل بالعلم و تعاطي التجارة. و بعد نشر الحماية الفرنسية على المغرب عين نائبا للصدر الاعظم في وزارة العلوم و المعارف و باشر المجلس التحسيني للقرويين ثم اسقط و ظيف مندوبية المعارف فاعطي رتبة مستشار للحكومة المغربية، ثم رجع لوظيف نيابة الصدارة العظمى في العلوم و استمر على ولايتها حتى احرز المغرب على استفلاله فاعفي من الوظيف و لزم داره مريضا الى ان وافته منيته.ًًادريس بن الماحي الادريسي القيطوني الحسني , معجم المطبوعات المغربية، مطابع سلا، 1988 صفحة 96.



في كتاب اتحاف المطالع الجزء الثاني لصاحبه عبد السلام بن عبدالقادر ابن سودة، طبعة دار الغرب الاسلامي ببيروت سنة 1997 في الصفحة 560 يرد عن محمد بن الحسن الحجوي مايلي:

العالم المشارك المدرس المؤلف، ظهر في اول الحماية و حصلت له حظوة عند الفرنسيين و تقلب في عدة و ظائف من مندوب الصدر الاعظم في العدلية فكان في كل هذه الوظائف معرضا للانتقاد.
توفي في احد مستشفيات عاصمة الرباط و في غده الاثنين حمل الى فاس و دفن بعد العصر في محل بقصبة ابن دباب خارج باب المحروق و لم يحضر جنازته احد بعدما امتنع الحزابون من القراءة عليه. وبعد دفنه امتنع سكان القصبة من الصلاة في ذالك المحل الذي دفن فيه فاخرج من قبره و نقل الى مكان اخر و رجع الناس الى الصلاة بالمحل المذكور و كتم المحل الذي دفن به ثانيا الى الان.ً


اترككم تتاملون نصين حول شخصية مثقف و وزير مغربي ثم تخوينه بعد الاستقلال و هو ضمن من صودرت ممتلكاتهم قبل ان يشملهم عفو 1963.
النصين كتبا تقريبا في نفس الفترة من طرف عالمين يعرفان المترجم عن قرب.

 بعد ان نقرا ردودكم لي عودة لهذين النصين.


مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف hjouji في الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 10:09 pm

الحجوي كان من كبار العلماء الداعين الى الاصلاح في القرن العشرين ومن يقرأ ترجمته لنفسه في كتابه (الفكر السامي )سيتأكد أن الرجل لا يمكن ان يخون أو يتآمر على وطنه وكل ذنبه انه بعد نفي محمد الخامس لم يغادر الفصر بل بقي في منصبه متعاونا مع محمد بن عرفة .وذنبه الآخر انه توفي وسط المعمعة (1956)ولو امتد به العمر الى الستينيات لأقيمت له جنازة مهيبة.

hjouji
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 73
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 12/06/1952
تاريخ التسجيل : 04/11/2009
العمر : 65

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الأربعاء نوفمبر 13, 2013 11:27 am

تحية طيبة،

في اطار الاشكالية التي طرحتها عليكم و المتتمحورة حول التصفيات الجسدية و عملية التخوين التي تلث استقلال المغرب، انطلقت من فكرة بسيطة وهي ان الالمام بتراجم الاشخاص يستطيع ان يجيبنا على الكثير من التساؤلات التي مازالت تطرح حول تاريخنا الراهن. و من اهم الاسئلة في نظري فهم الجدور التاريخية لتاريخ العنف السياسي في المغرب الراهن. اي من 1956 الى الان. كيف ان الصمت عن تصفية نخبة من نخب المجتمع المغربي في 1956 ساهم الى حد ما في ترسيخ سياسة عنف اتجاه جميع النخب.

المثال الذي قدمته كان حول شخصية محمد بن الحسن الحجوي و التراجم التي نقلتها لكم تعبر عن موقف شخصين عرفا الحجوي عن قرب. الترجمتين كتبتا بعد الاستقلال و بعد وفاة المؤلف.

لو تتبعنا ما كتبه ابن سودة عن الحجوي قبل 1956 فسنجده يلقب السيد الحجوي في دليل مؤرخ المغرب الاقصى الصفحة 49 من الطبعة الاولى  بشيخنا . بعد الاستقلال سيسقط اسم الحجوي من سلسلة النسب العلمي لمجموعة من العلماء. ابن سودة يذهب في نسيانه الى حد بعيد ف حين يخبرنا ان جثمان الحجوي نقل ال محل مجهول و نعرف  ابن سودة و المامه بتاريخ المغرب و خاصة فاس لا نستطيع تصديق هذه الرواية بسهولة.(خطا ابن سودة وقعت فيه ايضا معلمة المغرب)

نعود الان الى ترجمة السيد الادريسي : الادريسي في عمله فرق بين السياسي و العلمي و ترجمتة اوفت للسيد حقه دون تجريح ولو انه اشار الى عزل الرجل بعد الاستقلال.

ليس الادريسي وحده من وقف هذا الموقف الموضوعي اتجاه رجل له مكانة علمية رغم فشله سياسيا. هذا الموقف سنجده في الترجمة التي خصه بها السيد محمد بن الفاطمي السلمي في كتابه اسعاف الاخوان الراغبين بتراجم ثلة من علماء المغرب المعاصرين ، مطبعة النجاح ، الدارالبيضاء، 1992 ص 23 (هامش 4).
بعد التعريف بالحجوي مع الاشارة الى عزله بعد1956 يخرجه الادريسي من المجهول و يعطي لقبره عنوانا. و كاني بالادريسي يريد طرح السؤال التالي الحجوي كان رجل فكر نشر العديد من المؤلفات المعبرة عن فكره و رؤيته السياسية ، فلماذا نخفي قبره؟

الان العديد من الباحثين يهتمون بفكر الحجوي  هناك محاولة لاعادة قراءة فكر الحجوي و فهم علاقته بالابعاد الاخرى له (الحجوي رجل السلطة، الحجوي البرجوازي) انظر بن عدادة ، العروي، بن سعيد واخرون ...

لنطرح اشكالية العنف و التخوين المواكب لاستقلال المغرب بدون حزازات. سيكون ذالك احسن رد اعتبار لكل من عاش تلك الحقبة.

انا في انتظار مساهماتكم
 مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف غريبي في الخميس نوفمبر 14, 2013 10:09 pm

بداية أشاطر السيد اليماني ما جاء في مساهمته. واعود للتاكيد على ان اي بحث في قضية الاغتيالات المواكبة لفترة الاستقلال وبعده،  لن تكون دا قيمة الا ادا اضطلعت بها جهة علمية مستقلة وموضوعية ، من قبيل معاهد ومراكز بحث تكون تحت اشراف احدى الجامعات الغربية ، حتى ولو شارك فيها باحثون مغاربة  ، ودلك من اجل ضمان اكبر قدر من  الموضوعية ،والنأي بنتائج البحث عن الحسابات السياسية والتوظيف النفعي من قبل هاته الجهة او تلك.. 
أما اعتماد الشهادات الشخصية لبعض الافراد ممن عايش وجايل الاحداث ، فانها موضوع استفهام لما قد يشوبها من نسيان او تحريف وتزييف واخفاء للحقيقة جزئيا او كليا ، لانها تخضع في نهاية المطاف للداتية وربما الحزبية ..وقد تكون محكومة بالحفاظ على المصالح والامتيازات وغيرها من الدوافع سواء بحسن نية وبدونها..حتى اننا نجد تضاربا في تلك الشهادات من شخص لاخر بل ومن طرف الشخص نفسه كلما تباعد زمن الاستماع لشهادته اما بالزيادة او النقصان او التغيير..لدا فهي لا تعد مصدرا موثوقا يمكن اعتماده قطعيا في البحث التاريخي ، خاصة في موضوع دي حساسية سياسية عالية كهدا. لكن بالمقابل يمكن الاستئناس بنوع من الثقة ادا كان الامر يتعلق بشهادات ممن نفد تلك العمليات او ساهم في التخطيط لها او دعمها لوجستيا .. ودلك في اطار صحوة الضمير ، خدمة للتاريخ واظهارا للحقيقة الغائبة . كما هو الشان - ولو جزئيا - في قضية الشهيد عمر بنجلون ، ادا قامت بعض الصحف الأسبوعية  باجراء استجوابات مع من اتهموا وحوكموا على دمة القضية ، ودلك بعد استفادتهم من عفو قبل سنوات.
واما ما يمكن الارتياح له كدليل مادي في اطار البحث عن خبايا الاغتيالات ، فاعتقد انه يكمن في الحصول على مراسلات خطية قد تكون جرت بين اطراف تبين بالملموس ملابسات تلك الاخداث وتحدد المسؤوليات ..وهي مراسلات يمكن ان تكون لا زالت موجودة اما في ارشيف أشخاص او جهات حزبية او حكومية سواء مغربية أو فرنسية او اسبانية وغيرها..وما عدا هدا - اعتقد - ان الحقيقة ستظل غائبة أو ستظل رهين التوظيف السياسوي وتصفية الحسابات ..وربما حتى الافتراء على التاريخ ، لانه قد لا تكون كل تلك الاغتيالات تدخل في باب الصراع السياسي بين الأقطاب الحزبية وغيرها ، اد يمكن ان يكون البعض منها يدخل في اطار تصفية حسابات شخصية او عائلية أو حتى تعرضه لمجرد عملية سطو مسلح او خطا في التقدير..
ونفس الامر ينطبق على مسالة التخوين ..فمن الصعب القطع فيمن هو الخائن ومن هو الوطني ومن هو المناضل ..خاصة في غياب المعلومات والمعطيات الكافية عن حياة وتحركات واتصالات الكثير من الشخصيات ، وكدا في غياب الدقة والوضوح والموضوعية وصفة الاهلية ..في الجهات التي قامت بهدا التصنيف..ولعل نمودج الشيخ زريوح يدخل في هدا الاطار ..اد تجد معاصريه منهم من يشيد بثقافته واخرون عكس دلك ، ومنهم من يصفه بالثائر والمناضل الوطني ..عكس اخرين يصفونه بمجرد وصولي ومتهور..ولكن في نهاية المطاف سيعود الى المغرب بعد فراره منه اثر فشل ثورة الريف معززا وسيخوض غمار الانتخابات في مواجهة عبد الخالق الطريس بتطوان لكنه لن يفلح في الفوز..
هكدا يبقى التاريخ المغربي الحديث غير خاضع للبحث الموضوعي ومتقلبا بين الاهواء والمصالح وحماية المكتسبات ..وأختم بدليل واضح عن صحة هده الفرضية هو انقسام الباحثين المغاربة بخصوص مفاوضات ايكس ليبان والمشاركين فيها ، بل وما ترتب عن دلك .

غريبي
عضو أساسي بالمنتدى
عضو أساسي بالمنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 298
درجة التقدير : 1
تاريخ الميلاد : 02/05/1963
تاريخ التسجيل : 05/06/2012
العمر : 55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف محمد الورياكلي في الخميس نوفمبر 14, 2013 10:36 pm

الموضوع ذو حساسية بالفعل لمعايشيه ، وكقارئ لكل المداخلات ... ومعايش : طفل ، لو حكيت ما كلفت به يومها لاستحقت بطاقة مقاوم !!!!!!!!! لذلك وتأكيدا لمداخلة الأخوين اليماني وغريبي ، لا يسعني إلا التأكيد عليهما وتبنيهما .
قد يتساءل متسائل عن صحة ما قلته بالنسبة لشخصي ... فقط حتى يكون التساؤل موضوعيا ، فأنا في الحقيقة من مواليد :1947 ويومها لم تكن الحالة المدنية ، وحتى أقبل بالقرويين سنة 1964 كان والدي رحمه الله كان مضطرا لأن يضع لي تاريخ ازدياد يثبت أن سني 8 سنوات حيث قدم علي أخا  وأختا ، خاصة وأنني يومها حافظ للقرآن وهو الشرط الأساسي للقبول بالتعليم الأصيل حيث سجلت يومها بمستوى الابتادائي الثاني ... قارنوا تاريخ الازدياد الحقيقي وأحداث 1954 و1955 و1956 لتتأكدوا أنني من جملة ما استعملت فيه : حمل أواني : كالحلاب الذي يوضع فيه ما يسمى : الدواز : بيصارة - عدس ... أقراب : يوضع فيه الخبز مثلا .. الخ ، لإيصال الطعام للخماس الذي يفلح الأرض هناك ، بينما به الرصاص ، والمسدسات  لإيصالها لرجال جيش التحرير المختبئين هناك بالغابة في يوم استفقنا فيه على دوارنا مطوقا بلالجو ، وتمكن المقاومون من الفرار إلى الغابة المجاورة... الخ .. رأي الأخوين اليماني وغريبي مفيد وذو وجاهة .
شكرا للمتدخلين.

♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠♠
كلمة حق في زمن النفاق
يجب أن تقال
avatar
محمد الورياكلي
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2244
درجة التقدير : 2
تاريخ الميلاد : 25/11/1954
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
العمر : 63

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:00 pm

تحية طيبة،

شكرا على مساهماتكم جمبعا.


ملاحظة شكلية
اتاسف ان العديد من قراء نقاشنا هذا ليس بامكانهم التدخل لابداء رايهم لضرورة التسجيل في المنتدى.
و اتاسف مرتين من عدم تدخل اعضاء المنتدى و اكتفائهم بتصفح ردود الاخرين.

متفق مع من يذهب الى ان طرح موضوعنا حساس و يحتاج الى التجرد بالموضوعية و المنهجية العلمية. لكني لست متفق مع القول بان الاولى او الاكثر موضوعية في طرح اشكالية التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب هم العاملون بمراكز البحث العلمي الاجنبية. بدون شوفينية و لا نزعة وطنية تجاوزها الزمن و الفكر الحذاثي اعتقد بان اي شخص كيفما كانت اصوله يستطيع ان يشتغل على اية اشكالية. المشكلة في طرح اشكاليتنا هي بالدرجة الاولى مرتبطة بحيز الحرية الذي نعيش فيه و بمدى انضباطنا بقواعد المنهج العلمي.

من حقنا ان نطرح كل الاسئلة حتى و ان كانت غبية
من حقنا ان نسائل الحكايات المؤسسة للهوية المغربية لما بعد 1956 كالمقاومة و الاستشهاد من اجل ...
من حقنا ان نتسائل لماذا يلف تاريخ بلادنا سنة 1956 ضباب كثيف لدرجة تكاد تحجب لون الدم الاحمر الداكن الدي لطخ الطرق و المعابر من جراء تصفية افراد عديدين.

احد مستعمرينا السابقين (فرنسا) عاش نفس تجربتنا . حدثت تصفيات بين فرنسيين بعد تحرير فرنسا من الاحتلال الالماني, العديد من الفرنسيين قتلوا او تعرضوا لعمليات تخوين , العديد من النساء ثم حلق رؤوسهن على قارعة الطريق, بل تم استعراضهن وهن عاريات على قارعة الطريق.
كل هذا العنف لم يمنع الفرنسيين من طرح نفس الاشكالية و مناقشتها. و لمن يحب ان يقارن بين تناولنا نحن لتاريخ علاقة نخبتنا مع مؤسسة الاستعمار و تاريخ النخبة الفرنسية مع الاستعمار الالماني احيلكم على كتاب:Nicolas CHEVAUSSE AU LOUIS ,SAVANTS SOUS L'OCCUPATION les éditions PERRIN 2004
خصوصية هذا الكتاب هي ان صاحبه دكتوراه في البيولوجيا و باحث مجاز في التاريخ.

خلاصة القول التاريخ او الاخبار كما هو وارد في القواميس قابلة للتكديب او التصديق. المهم ليس ان كان الخبر ابيض او اسود المهم هو توظيف احداث الخبر.

النقاش النظري قد يطول و كلنا صائبون في الراي, و لا راي يعلوا على الاخر.

في انتظار ان امدكم بحكايات موثقة (موثق لا يعني وقعت او لم تقع و لكن موثقة المصدر) مختلفة حول شخصية تعرضت للتهميش بعد 1956 اتمنى من احد قراء هدا المنتدى ان يتبنى شخصية تعرضت للتخوين سنة .1956 ان يتبناها ، ان ينقل لنا عنها ما يروى محليا ، ان يحيلنا على المصادر التي تتحدث عنها ان وجدت.

ادعو كل قارء جديد حط به الرحال على موقعنا ان يستمتع بقراءة كل المداخلات من البداية و ان لا يتردد في اللحاق بنا,


مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التصفيات الجسدية و عمليات التخوين المواكبة لاستقلال المغرب سنة 1956

مُساهمة من طرف مصطفى ايت اعل في الإثنين نوفمبر 18, 2013 8:19 pm

تحية طيبة


سبق لي ان فتحت في هذا المنتدى  موضوعا يتعلق ببعض الشخصيات من شمالنا العزيز اتهمت بالخيانة و تعرضت للتخوين و نظرا لوحدة الموضوع و حتى تعم الفائدة  قمت بنقل وقائع مداخلاتكم هنا حتى تعم الفائدة

شكرا لكم جميعا

تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في السبت أغسطس 18, 2012 12:43 am


تحية طيبة وشهر رمضان مبارك للجميع


في اطار عملية ازالة الغبار عن الحقبة التي تلت استقلال المغرب اتوجه لكم باقتراح جمع معلومات عن الشخصيات التالية




بن قاسم الحاج علي الحجري المساري شغل منصب باشا وزان الى حدود استقلال المغرب


بن قاسم محمد بن علي الحجري المساري شغل منصب قايد بني مزكلدة تروال الى حدود استقلال المغرب
بن قاسم محمد شغل منصب قايد بني مستارة/ زومى الى حدود استقلال المغرب
الوزاني التهامي بن الطيب شغل منصب رئيس الطريقة الوزانية



وشكرا على اسهاماتكم

مصطفى ايت اعلعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 16
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 01/01/1966
تاريخ التسجيل: 16/08/2012
العمر: 47



رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في الأربعاء أغسطس 22, 2012 7:19 pm
من خلال طرحي لأسماء :

بن قاسم الحاج علي الحجري المساري,
بن قاسم محمد بن علي الحجري المساري,
بن قاسم محمد,
الوزاني التهامي بن الطيب

اعتقدت أن رد القارئ سيكون سريعا. ظني هذا مرتبط بالمكانة التي شغلتها الشخصيات المذكورة و الدور الذي لعبته أثناء الاحتلال الفرنسي للمغرب. لم أوفق في مسعاي هذا. و حتى استفز الذاكرةأكثر سأمدها بمعطيات جديدة
القاسم المشترك بين الشخصيات الأربع هو أن أسمائهم ورد ت ضمن لائحة الأشخاص المحالين على لجنة البحث بتهمة عدم الأهلية الوطنية المحدثة بظهير سنة 1957. قامت اللجنة المذكورة بدراسة ملفات مجموعة من المغاربة المحالة عليه من اجل التثبت من مدى تورط أصحابها مع سلطات الاحتلال . فكان نصيب الشخصيات التي نهتم بها اليوم هو:
بن قاسم الحاج علي الحجري المساري وهو اخر باشا لوزان خلال فترة الاحتلال الفرنسي . جردته " لجنة البحث بتهمة عدم الأهليةالوطنية" من حقوق المواطنة لمدة 9سنوات و صادرت نصف ممتلكاته

بن قاسم محمد بن علي الحجري المساري وهو اخرقائد لتروال ببني مزكلدة خلال فترة الاحتلال الفرنسي. جردته " لجنة البحث بتهمة عدم الأهليةالوطنية" من حقوق المواطنة لمدة 6سنوات و صادرت ثلث ممتلكاته


بن قاسم محمد وهو اخر قائد لزومى ببني مستارة خلال فترة الاحتلال الفرنسي. . جردته " لجنة البحث بتهمة عدم الأهلية الوطنية" من حقوق المواطنة لمدة 15سنة و صادرت جميع ممتلكاته .الحكم صدر عليه بعد وفاته ولا اعرف ظروف وفاته

الوزاني التهامي بن الطيب رئيس الطريقة الوزانية كان رئيس الطريقة و الزاوية الوزانية بالمغرب أتناء الاحتلال و فترة طويلة بعد الاستقلال. . جردته لجنة البحث بتهمة عدم الأهلية الوطنية" من حقوق المواطنة لمدة 9سنوات و صادرت ربع ممتلكاته

للإشارة فقد صدر ظهير بالعفو عن الأشخاص الاربعة سنة1963

بعد هذه التوضيحات اطرح عليكم الأسئلة التالي


هل الذاكرة العنكبوتية و الرواية الشفوية المغربية و الجبلية منها بالخصوص تستطيع مدنى بمعرفة تاريخية حول هؤلاء ؟

هل قامت الذاكرة العنكبوتية و الرواية الشفوية المغربية بسد الفراغ الذي تركته الذاكرة الورقية ؟

من لجنة البحث بتهمة عدم الاهلية إلى هيئة الانصاف و المصالحة الطريق كان طويلا . وسؤالي كيف تعاملت ذاكرة الاخيرة مع ذاكرة الاولى
.




مصطفى ايت اعل

عدل سابقا من قبل مصطفى ايت اعل في الأربعاء سبتمبر 05, 2012 8:43 pm عدل 1 مرات

مصطفى ايت اعلعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 16
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 01/01/1966
تاريخ التسجيل: 16/08/2012
العمر: 47



رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف القط الاسود في الإثنين أغسطس 27, 2012 12:09 am
يا أخي العزيز لقد خلطت بين قائد تروال وقائد زومي .فقائد تروال ببني مزكلدةمحمد بن علي بن قاسم الحجري والذي كان يلقب ب(بوطريبيش) وهو ابن الباشا علي هذا القائد هو الذي صودرت جميع أملاكه وحرم من الاهلية الوطنية لمدة 15سنة لأنه كان قد وقع على عريضة الكلاوي التي تطالب بعزل محمد الخامس .اما وفاته فكانت سنة 1957 بمدينة نيس بفرنسا وبها دفن.اما عمه محمد بن قاسم الحجري قائد زومي ببني مسارة فهو لم يوقع على تلك العريضة ومع ذلك صودر ثلث ممتلكاته وحرم من الاهلية الوطنية لمدة 6 سنوات لكنه استعاد كل شيء فيما بعد .ومات في داره بالصخرة بحجر بنيعيش ودفن بمدينة وزان وذلك في بداية التسعينيات من القرن العشرين

القط الاسودعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 25
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 27/08/1972
تاريخ التسجيل: 24/05/2012
العمر: 41




رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في الثلاثاء أغسطس 28, 2012 3:04 pm
الاخ المحترم
شكرا على ردك و على تنبيهك للخلط الذي وقعت فييه فالغلط مني و ليس من مصدري (الجريدة الرسمية). فمعلوماتك هي الاصح . وعليها يجب الاعتماد.
لم اكن اعرف ان هناك قرابة بين محمد بن قاسم من جهة وعلي بن قاسم من جهة اخرى

بودي لو افضت و مددتنا بمعلومات اضافية عنهم.
هل الذاكرة المحلية الجبلية تعرفهم ؟ هل يذكر الحجري الاب, الابن و العم؟ من يحيل عليهم ؟

ففي اماكن اخرى من المغرب لازالت الذاكرة تحتفظ بالشيء الكثيرعن شخصيات مثل الكلاوي الكندافي و غيرهم من باشاوات او قياد عرفهم مغرب ما قبل
1956.
هم موضوع النقد و التخوين احيانا وموضوع النوستالجيا احيانا اخرى.



شكرا لكم جميعا و انا في انتظار مساهماتكم

مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعلعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 16
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 01/01/1966
تاريخ التسجيل: 16/08/2012
العمر: 47



رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف جبلي في الثلاثاء أغسطس 28, 2012 5:20 pm
أنا مثلك أخي مصطفى أنتظر. شكرا لطرحك هذا الموظوع

جبليعضو أساسي بالمنتدى


الجنس: عدد المساهمات: 142
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 31/12/1966
تاريخ التسجيل: 12/03/2011
العمر: 46



رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في الثلاثاء سبتمبر 04, 2012 9:59 pm
تحية طيبة لمن أطلع على ما كتبناه و كتبه غيرنا حتى هذه اللحظة حول موضوع تراجم اسرة الحجري و ترجمة السيد التهامي بن الطيب الوزاني

كان بودي لو ان السيد المتدخل تحت لقب القط الاسود اعطى دفعة جديدة لنقاشنا, خاصة , و ذالك ما يظهر من المعلومات التي امذنا بها, ان له معرفة بتاريخ هذه العائلة.

الملاحظ حين الحديث عن احذاث ما بعد استقلال المغرب (هنا لا اتحذث عن التصفيات التي وقعت بين احزاب سياسية او بين فصائل من المقاومة) ان هناك صمت عن التصفيات التي تعرض لها مغاربة , سواءا كانت جسدية او تجريد ممتلكات او سحب للاهلية الوطنية بسبب تهمة الخيانة
الان:
و مع ما وصل اليه المغرب (لم اقل مع ما حققه المغرب),
ومع تطور اسئلة المؤرخ و الباحث المغربي,
و كاتب المذكرات,
و الملتزمين سياسيا سابقا الذين اغنوا صفحات جرائدنا بمذكراتهم بكل ما لها و ما عليها,
ومع ما نشر من تحريات هيئة المصالحة و الانصاف,

نعرف ان هناك اشخاص تم عزلهم او تجريدهم من حقوق الاهلية بل ان بعضهم فر من المغرب لانقاد حياته

اسئلتي التي طرحتها سابقا ترمي بالدرجة الاولى فهم تاريخ المغرب في لحظة معينة انطلاقا من دراسة تاريخة بعض الافراد

هل نستطيع ان نفصل تاريخ مراكش في بذاية القرن العشرين عن تاريخ الكلاوي؟
هل نستطيع ان نفهم تاريخ المغرب بين 1953 و 1955 دون ان نذكر السلطان محمد بن عرفة ؟ ام نختزل المرحلة في جملة الملك الذمية؟
ترتكز المقاربة اللتي اتبناها على طرح اشكالية و محاولة دراستها انطلاقا من تجارب فردية
(prosopographie)
اذا استطعنا الاجابة عن سؤال من هو الحجري الاب ؟ من هو الحجري الابن من هو الحجري العم ؟ من هو التهامي بن الطيب الوزاني ؟
نستطيع ان نمر الى اسماء اخرى , نحاول ان نلم بما حفظته الذاكرة حولها و انذاك سننتقل من تقافة التمجيد و التخوين الى ثقافة يسود فيها المؤرخ ولا يحكم
سننتقل من المؤرخ رامبوالمنتج للمعرفة التاريخية تحث طلب المندوبية السامية لقدماء المحاربين الى مؤرخ وباحث عن معرفة تاريخية بذون نعث ملحق بها

عفوا عن الاطالة
والى المرة القادمة

مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعلعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 16
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 01/01/1966
تاريخ التسجيل: 16/08/2012
العمر: 47

رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف جبلي في الأربعاء سبتمبر 05, 2012 2:12 pm
أعتقد أن التعامل مع الحدث التاريخي يكون دوما تعاملا سياسيا. إلا أن الكشف عن الحقيقة، كامل الحقيقة، يكون بداية الطريق. تليها مرحلة الاعتذار. وأخيرا مرحلة الصفح أو القصاص. إنني مع سي مصطفى ايت اعل في البحث عن الحقيقة. شكرا لكل من ساهم في كشف تاريخ هذا البلد

جبليعضو أساسي بالمنتدى


الجنس: عدد المساهمات: 142
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 31/12/1966
تاريخ التسجيل: 12/03/2011
العمر: 46


رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في الأربعاء سبتمبر 05, 2012 10:01 pm
شكرا سيدي الجبلي على مذاخلتكم الوجيزة و التي استعملتم فيها مصطلحات نشاطركم استعمال بعضها
استعملتم كلمات : الحدث التاريخي , الحقيقة ,الصفح, القصاص, البحث عن الحقيقة و كلها مفاهيم تستوجب منا بعض الملاحظات

معاقبة اشخاص بموجب ظهير بعد استقلال المغرب هوحدث .
هل هوحدث تاريخي ام لا ؟ الجواب نعم لان كل حدث تاريخي بالضرورة فالمهم ليس تصنيف الحدث و لكن توظيف الحدث. و الباحث في العلوم الانسانية في اهتمامه بالحدث ياخذ من سلة الاحداث ما يستطيع ان يوظفه للاجابة عن اشكالياته. و حين يقوم بذالك فهو لا يبحث عن الحقيقة , اذ ليس هناك حقيقة واحدة و لكنه يحاول ان يطور معرفتنا بالاشياء وبتاريخ المغرب في حقبة ما.
و المعرفة التي نصبوا اليها من وراء اهتمامنا بتراجم عائلة الحجري و السيد الوزاني لا تهدف الى القصاص او الصفح و لا حتى الى البحث عن الحقيقة . كل ما اصبوا اليه هو الجاواب عن السؤال التالي ما هي المعرفة التاريخية التي انتجتها الذاكرة المحلية عنهم؟ ماذا تبقى من من اخبار حين ذكرهم , حقيقة, اسطورة كرامات, او قدح لا يهم . فالمهم هو دراسة ما تبقى عالقا في الذاكرة الجماعية من اخبارهم
في اللغة العربية هناك الحدث و الخبر فالحدث محدد في الزمان و المكان و لا يتكرر و الخبر متنوع بتعدد الرواة و هو غير مطلق و قابل للتصديق او التكذيب. اكاد اجزم ان هدا التعريف هواحسن تعريف اود اعطاءه للمعرفة التاريخية بمفهومها المعاصر



شكرا لكم


مصطفى ايت اعل

مصطفى ايت اعلعضو جديد


الجنس: عدد المساهمات: 16
درجة التقدير: 0
تاريخ الميلاد: 01/01/1966
تاريخ التسجيل: 16/08/2012
العمر: 47


رد: تراجم الحجري المساري بن قاسم الاب و الابن, بن قاسم محمد و التهامي بن الطيب الوزاني
 من طرف مصطفى ايت اعل في الأربعاء سبتمبر 12, 2012 6:38 pm
عرفت العائلة الوزانية بعض الصراعات بين بعض افرادها
مند نهاية القرن التاسع عشر و هو ما نستشفه من الترجمة التي وقفنا عليها في
موقع:

(http://fondationmyabdellahchrif.50dh.net/famille_aktab.php)

فجد التهامي الوزاني : "اخذ الطريقة الوزانية عن والده وناب عنه في تدبير شؤون الزاوية لما استوطن طنجة، ولقي عدة مشاكل من طرف ابني أخيه مولاي علي ومولاي أحمد بن محمد بوزرواطة فانطوى على نفسه وأناب عنه ابنه مولاي الطيب وقد توفي عام 1324 هـ - 1906 م وتولى المشيخة بعده ابنه مولاي الطيب بن العربي الذي تتلمذ في المشيخة لوالده وكان يغلب عليه الجذب ويهوى السماع "
"وبعد وفاته تولى المشيخة ابنه مولاي التهامي عام 1352 هـ - 1933 م الذي أدار أمور الزاوية بحكمة ودهاء، ورد لها الاعتبار، وقام برحلة إلى الحج، وبعدة رحلات إلى توات والجزائر ولما توفي في الثمانينات من القرن العشرين تولى المشيخة أخوه سيدي الحاج محمد الذي لازال يسير شؤون الزاوية إلى يومنا هذا"
اضيف
لهذه الترجمة الواردة في الموقع المشار اليه معلومة سبق ان اشرت اليها وهي
ان السيد التهامي الوزاني كان من ضمن الاشخاص الذين احيلوا على هيئة البحث
بتهمة عدم الاهلية المحدثة بعيد استقلال المغرب


مصطفى ايت اعل
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 29
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 01/01/1966
تاريخ التسجيل : 16/08/2012
العمر : 52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى