منتديات جبالة Montadayat Jbala
من الأمير الخطابي الى أهل فاس 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا من الأمير الخطابي الى أهل فاس 829894
ادارة المنتدي من الأمير الخطابي الى أهل فاس 103798

من الأمير الخطابي الى أهل فاس

اذهب الى الأسفل

من الأمير الخطابي الى أهل فاس Empty من الأمير الخطابي الى أهل فاس

مُساهمة من طرف العتيق في الجمعة يونيو 22, 2012 7:07 pm

*وجه المجاهد الأمير الخطابي وهو على مشارف فاس " قرية بوعادل "
رسالة الى أهل فاس جاء فيها :
" من عبد الكريم خادم المسلمين ، المجاهد في سبيل الاستقلال ، الى أهل
فاس ، كبير وصغير ، خصوصا ذوي العقول منهم ، وأصحاب التأثيـــر .
انكم أيها الاخوان لا تجهلون ما قمنا به في هذه الأيام من جليل الأعــمال ، والتضحية في سبيل استقلال بلادنا تحت الراية الاسلامية . فقد آن الــوقت الذي يجب أن يقوم فيه المغرب من سباته العميق ، ويتمتع باستقلاله كسائر الدول .
ولما كانت خطتنا شريفة المبدأ ، وليس وراءها مطامع ولا غاية سافلـــة ، أردنا أن نعلمكم اياها ، لتكونوا على بينة مما يلقيه على مسامعكم الأعداء ، من أننا قوم همج ، خرجنا من بلادنا قصد السلب والنهب .
حاشا لله ، ما نحن الا قوم ألقى الله في قلوبنا عاطفة الوطنية الشريفــــة ، ونصرنا على أعدائنا رغم كثرة عددهم ، وتفوق استعدادهم .
اننا لا نضمر لفرنسا عداء ولا ضغينة ، بل غاية ما نريد منها ،هــــــو أن تتركنا أحرارا في بلادنا ، نتمتع باستقلالنا . فقد طالما سفك أبناؤها دماءنا ، واستولوا على أموالنا ، وخربوا وحدتنا بتقسيم بلادنا ،وأخذوا أراضينا ،
وسامونا أنواع الذل والهوان ، بدعوى ادخال المدنية لبلادنــا ، وحمايتنا .
والدليل على هذا ، ان جميع القبائل التي ناديناها، مالت لدعوتنا وآرائنا ، اننا أخذنا على عاتقنا القيام بتحرير البلاد ، وانتشالها من مخالب الاستعباد
والاستعمار ، وقد أعددنا لذلك ما يلزم من خيل مسومة ، ورجال أشـداء ، لا يخافون الموت ، وبنادق متعددة الطلقات ، ومدافع تقـــذف المفرقعات ، مما يضمن لنا النجاح .
ولكن ليس اتكالنا على ذلك ، بل اعتمادنا على الله الذي ينصر المظلــوم ، حيث ان دعوته ليس بينها وبين الله حجاب ، ولولا هذه العناية لما نصرنا الله على دولتين قويتين ، ألا وهما : فرنسا واسبانيا ، تعــــــد الأولى فـي الصف الأول ، والثانية في الصف الثاني بين الدول .
واننا نعلمكم بأننا لا يلحقنا بأس ولا ملل من طول الجهاد ، ولا ننثني أمام ( بياض في الأصل ) الى أن يموت كل رجل من الرجــــال في الريف . وخصوصا أن الفكـــــــر الأورباوي الحــــر ، وفي طليعتـــه الأحرار من الفرنساويين يؤيدوننا في مطالبنا ، ويعترفون بخطتنا .
وعليه ، فقد وجب أن تعينونا ، وتمدوا لنا يد المساعدة ، لأنكم لا تجهلون أن تنظيم المقاومة الوطنية ، هو قوام الجهاد الصحيح في سبيل التحرير .
اننا لا نطلب منكم مساعدة مادية ، لأننا نعلم علم اليقين بأنكم مطوقــــون بسلاسل الأسر والاستعباد ، بل غاية ما نطلب منكم هو الاعانة الأدبية ، بأن تفهموا الرأي العام ، سبيل خطتنا الشريفة ، وما نريد من تحريـــــر البلاد ، والتمتع بالحرية والاستقلال تحت ظل الشريعــــة السمحاء ، وأن
تفهموا أيضا أنه ما دامت فرنسا في البلاد ، فلا حرية ولا مساواة ، بـــل
الاستعمار والاستعباد والاسترقاق ، ورب البيت أدرى بالذي فيه .
فهذه نتائج قد علمتموها وجربتموها منذ أعوام .
وفي الختام ، أطلب من المولى أن يوفق شعبنا الى الاتحاد والاخلاص في العمل سرا وعلانية ، الى أن يخفق فوق بلادنا علم الاستقلال ، مشفـــوعا بالحرية والعدل والمساواة والسلام .
عن اذن سيدي امحمد أخي سيد عبد الكريم خادم المسلمين " .
* هذه الرسالة بعث بها الزعيم البطل محمد بن عبد الكريم الى أهل فاس
وأشرف على توزيعها أخوه ورفيقه في الكفاح الزعيم محمد بن عبد الكريم ، وهي تعطي فكرة واضحة عن الأهداف النبيلة التي كان يتوخاها البطل بن عبد الكريم من حربــــــه التحريرية ، وهي تحرير البــلاد المغربية ، وانعتاقها من ربقة المستعمر الأجنبي ، وبناء الاستقلال في ظل الشريعــة الاسلامية ، وتحقيق الحرية والعدالة والمساواة لأبناء هذا الشعب المغربي
كما تؤكد أنه
" لا اصلاح في عهد الاستعمار ، ولا حريــة مع وجـــود المستعمرين "

المرجع : جريدة " الوداد" الخطية ( كان يشرف على تحريرها سعيد حجي ) ، عدد 52 بتاريخ 8 يناير 1929 م .

...........مع تحيات العتيق .


العتيق
فارس المنتدى
فارس المنتدى

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1488
درجة التقدير : 6
تاريخ الميلاد : 01/01/1951
تاريخ التسجيل : 17/04/2011
العمر : 68
الموقع : البريد أعلاه وكذا منتدى جبالة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى