منتديات جبالة Montadayat Jbala
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوا وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

شيوخ الزاوية الوزانية منذ التأسيس الى الآن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شيوخ الزاوية الوزانية منذ التأسيس الى الآن

مُساهمة من طرف رضوان في الإثنين يناير 16, 2012 6:03 pm

شيوخ الزاوية الوزانية منذ التأسيس الى الآن
*******
*****
***
*
يتكون الطاقم المدبر للزاوية الوزانية من رجالاتها الذين صنعوا تاريخها واثروا بعمق في الحياة الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وكان لهم دور با رز في اغناء الرصيد التاريخي لمدينة وزان من جهة وتنشيط هذه المجالات بالبوادي والحواضر المغربية من جهة ثانية.
ويتكون الطاقم المسير للزاوية من الشيوخ والنقباء والنظار والمقدمين على الأضرحة والمحافظين عليها، وما يهمنا من كل ذلك طاقم شيوخ الزاوية الذين يشكلون قمة هرم إدارة التسيير وعليهم المعول في تدبر الشأن العام للزاوية الوزانية من مختلف النواحي ويمثلون المخاطب الرسمي لدى الدوائر الرسمية والشعبية على حد سواء.


  • مولاي عبد الله الشريف:
هو الولي الصالح والقطب الواضح العارف الرباني مولاي عبد الله الشريف العلمي اليملحي الإدريسي، يتصل عمود نسبه بالمولى إدريس الأول حسب هذا العمود: عبد الله بن ابراهيم بن موسى بن الحسن بن موسى بن ابراهيم، بن عمر بن احمد بن عبد الجبار بن محمد، بن يملح بن مشيش بن أبي بكر بن علي، بن حرمة ، بن عيسى، بن سلام، بن مزوار، بن حيدرة بن محمد بن إدريس الثاني بن إدريس الأول.
ولد بتازروت العلمية عند سفح جبل بوهاشم عام 1005 هـ - 1596 م وبها تلقى تكوينه الأول، وشد الرحال إلى فاس وتطوان فنال تكوينا معرفيا رصينا في مختلف العلوم الدينية واللغوية والعقلية واتصل بشيخه سيدي علي بن احمد اللنجري المتوفى سنة 1027 هـ فاخذ عنه الطريقة الصوفية الجزولية الشاذلية وساح البلاد ودخل الخلوة بمدشرشكرة وبأمر نبوي انشأ الزاوية فانتقل في البداية إلى مدشر الميقال ثم إلى وزان وبها حط الرحال حيث تصدى لإعطاء الأوراد، وإطعام الطعام، وتدريس العلم واستقبال المريدين، وبقي في القطبانية أزيد من ثلاثين سنة، ونال شهرة واسعة في الأوساط المغربية وحجت الوفود إليه للاستفادة من علمه والتزود من بركته. أدركته الوفاة عام 1089 هـ 1678 م وله ضريح أنيق مقصود للزيارة والتبرك.


  • سيدي محمد بن عبد الله الشريف:
هو الشيخ الثاني للزاوية، تولى المشيخة بعد وفاة والده، كان بارعا في علم الحديث كثير الصلاة على النبي وربط علاقات طيبة مع السلطان مولاي إسماعيل، وله تفنن واضح في علم الاوفاق والجدول. كان مجلسه لا يخلو من النقاشات العلمية، وترد عليه الرسائل من البلاد المشرقية تطلب منه صالح الدعاء، وتوفي عام 1120هـ 1708 م.


  • مولاي التهامي بن محمد:
لما توفي سيدي محمد خلفه في المشيخة ابنه الشيخ مولاي التهامي الذي تلقى التربية الصوفية عن والده وجده مولاي عبد الله الشريف، وقد أدرك مقام القطبانية، وبفضله نالت الزاوية الوزانية شهرتها الصوفية وانتشرت في مختلف أرجاء العالم الإسلامي، كان كثير التنقل لحل المشاكل في البوادي المغربية، وراسله السلطان مولاي إسماعيل كما استقبله بقصره بمدينة مكناس.
أدركته الوفاة عام 1127 – 1715 م. واليه ينتمي الشرفاء التهاميون.


  • مولاي الطيب بن محمد:
حينما توفي مولاي التهامي لم تبق المشيخة عند واحد من ذريته بل تولى المشيخة أخوه مولاي الطيب الذي سارع إلى تنمية مداخيل الزاوية وإيجاد فروع جديدة في الجزائر والجهة الشرقية للمغرب، وكانت له علاقة طيبة مع المخزن، وقد التقى به الشيخ سيدي احمد التيجاني، والشيخ مولاي العربي الدرقاوي، وفي عهده تحولت وزان إلى مدينة بفضل البناءات الجديدة التي شيدها بها. وقد كانت وفاته عام 1181 هــ - 1767 م، واليه يتنمي الشرفاء الطيبيون.


  • مولاي احمد بن الطيب:
تولى المشيخة بعد وفاة والده، كان على غاية في العلوم الدينية والأدبية والموسيقية، أدار أمور الزاوية بحكمة ودهاء، تعرض لنكبات اقتصادية استطاع التغلب عليها بهمة ونشاط، وقد كرس " جهوده لتقوية النفوذ الديني للزاوية حيث امتد إلى التخوم الجزائرية وتوات بالخصوص توفي بوزان عام 1196 هـ - 1781 م.


  • سيدي علي بن احمد الوزاني:
كان متمكنا في العلوم الشرعية واللغوية والعقلية، تتلمذ للفقيه الرهوني والتاودي ابن سودة ومحمد بن الصادق الريسوني، وصلت الزاوية الوزانية في عهده قمة ازدهارها الديني والثقافي والسياسي والاقتصادي، وربط علاقات متميزة مع السلطان مولاي سليمان، وأودع خزانة مولاي عبد الله الشريف الكثير من الكتب النفيسة، توفى بوزان عام 1226 هـ - 1811 م .


  • سيدي الحاج العربي بن علي:
حينما توفي سيدي علي بن أحمد خلفه في المشيخة ابنه الشيخ سيدي الحاج العربي الوزاني الذي كان مكلفا على عهد والده بفض النزاعات القبلية، كان له نفوذ عميق في الجزائر وتوطدت صلته بالسلطان مولاي عبد الرحمن بن هشام لا يفارقه في حله وترحاله، توفي عام 1267 هـ - 1850 م.


  • سيدي الحاج عبد السلام بن العربي.
شخصية فذة مرموقة، عرف منذ صغره باستقلال شخصيته، قام برحلة إلى الحج وزار الجزائر وتوات وانفتح وعيه على الحضارة العصرية، ووضع نفسه في خدمة السلطان مولا عبد الرحمن بن هشام وصاحبه في جل حركاته لتهدئة القبائل وإقامة الصلح، استوطن طنجة العاصمة الدولية يوم ذاك، وتزوج الانجليزية إيميلي كين. ولعدة عوامل سياسية اخذ الحماية الفرنسية عام 1883م كنتيجة حتمية لخلافاته المتكررة مع السلطان مولاي الحسن، ونالت الزاوية الوزانية في عهده شهرة بالغة نظرا للسمعة الدولية التي كان يتمتع بها وللاحترام المتزايد من طرف الحكومة الفرنسية ولإقبال الناس عليه من مختلف الشرائح الاجتماعية . كان يحب الصيد ويشتري التحف الأوروبية ويقتني الجرائد والصحف، أدركته الوفاة بطنجة عام 1310 هـ 1892 م وبها أقبر.


  • سيدي العربي بن الحاج عبد السلام.
اخذ الطريقة الوزانية عن والده وناب عنه في تدبير شؤون الزاوية لما استوطن طنجة، ولقي عدة مشاكل من طرف ابني أخيه مولاي علي ومولاي أحمد بن محمد بوزرواطة فانطوى على نفسه وأناب عنه ابنه مولاي الطيب وقد توفي عام 1324 هـ - 1906 م
وتولى المشيخة بعده ابنه مولاي الطيب بن العربي الذي تتلمذ في المشيخة لوالده وكان يغلب عليه الجذب ويهوى السماع، وبعد وفاته تولى المشيخة ابنه مولاي التهامي عام 1352 هـ - 1933 م الذي أدار أمور الزاوية بحكمة ودهاء، ورد لها الاعتبار، وقام برحلة إلى الحج، وبعدة رحلات إلى توات والجزائر ولما توفي في الثمانينات من القرن العشرين تولى المشيخة أخوه سيدي الحاج محمد الذي لازال يسير شؤون الزاوية إلى يومنا هذا.
***
منقول للفائدة التاريخية البحتة

رضوان
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 32
درجة التقدير : 0
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: شيوخ الزاوية الوزانية منذ التأسيس الى الآن

مُساهمة من طرف hamidsafi في الثلاثاء فبراير 05, 2013 12:07 pm

Oui je me rappelle qu'il y'a tant de mosaulés à la sainte ville, et si ma mémoire ne me trahit pas, je peux citer; la tombe des:

Moulay Abdellah chérif- sidi ali ben ahmed-moulay thami- sidi haj larbi- sidi abderrahmane ben massoud-sidi hmed lahyani-lalla teta-sidi ahmed chahed-........

Qu'ils reposent en paix, et que dieu ait leurs âmes.

hamidsafi
عضو جديد
عضو جديد

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3
درجة التقدير : 0
تاريخ الميلاد : 05/08/1962
تاريخ التسجيل : 17/12/2012
العمر : 55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى